أقلام وأراء

الخميس 18 أبريل 2024 10:26 صباحًا - بتوقيت القدس

جرائم ضد الإنسانية

تلخيص

يواصل الاحتلال مجازره بحق شعبنا في قطاع غزة مستغلا حالة الإرباك على الساحة الشمالية والحديث المتواصل عن ضربة اسرائيلية محتملة ضد ايران ..


وارتكب الاحتلال جريمة ضد الإنسانية في مناطق المغراقة والزهراء والمخيم الجديد شمال النصيرات، راح ضحيتها 520 شهيدا وجريحا ومفقودا، وأكثر من 13,000 وحدة سكنية دمرها خلال أسبوع ، في شمال النصيرات و 14 برجا وعمارةً سكنيةً، وعشرات المنازل للنازحين الذين شَرَّدهم الاحتلال تحت تهديد القصف والقتل قبل ان ينسحب مخلفا خسائر جسيمة في الممتلكات والأرواح ..


وفي يوم واحد امس جددت المدفعية الإسرائيلية قصفها المدفعي شمالي مخيم النصيرات، واستهدف قصف مدفعي مناطق شرق حيي الزيتون والشجاعية، بينما أوقعت غارة إسرائيلية على منزل في حي الشجاعية شهداء وجرحى.


وواصل الطيران الإسرائيلي شن غارات مكثفة على رفح وجنوب القطاع، بينما أجبرت المدفعية الإسرائيلية النساء والأطفال على الخروج من بيت حانون، بعد محاصرة مراكز الإيواء فيها، وقام الجيش الإسرائيلي باحتجاز الشبان والتنكيل بهم واعتقال عدد منهم.


وفي اطار مسلسل الانتهاكات والاعتداءات الاسرائيلية المتواصلة ارتكب الجيش 6 مجازر جديدة ضد العائلات في قطاع غزة خلال الـ24 ساعة الماضية، وصل منها 56 شهيدا و89 إصابة إلى المستشفيات، لترتفع حصيلة العدوان الإسرائيلي إلى 33,899 شهيدا و76,664 إصابة منذ السابع من تشرين الأول/ أكتوبر 2023.


تدخل الحرب الإسرائيلية على غزة يومها ال ١٩٥ ، حيث يواصل الجيش الغارات والقصف في مختلف أنحاء القطاع،الأمر الذي أوقع عشرات الشهداء ومئات الجرحى جلهم من الأطفال والنساء والكبار بالسن دون التفات لأمور مواطني غزة الذين يتعرضون لحملات تنكيل واسعة النطاق ، ويتم منعهم حتى هذه اللحظة من العودة إلى شمال القطاع بحثا عن مكان آمن ، غير موجود حتى اللحظة في قطاع انهكته لغة الحرب التي دمرت كل شي..


قصف الاحتلال امس مساجد ومنازل مأهولة وحاصر مدارس فيها نازحين واعتقل عشرات من الرجال والأطفال وأجبر النساء والفتيات على النزوح وصرّح فلسطينيون، نجحوا في النزوح من بلدة بيت حانون بأن آليات عسكرية إسرائيلية توغلت بشكل مفاجئ وبشكل محدود في مناطق شرق جباليا وشمال بلدة بيت لاهيا وشرق بلدة بيت حانون، وسط إطلاق نار وقصف مدفعي كثيف وذكر الشهود، أن الاتصالات انقطعت عن المنطقة التي توغلت فيها القوات الإسرائيلية في بيت حانون وشمال غرب بيت لاهيا.


وقال أحد الفلسطينيين الذين تمكنوا من النزوح من بلدة بيت حانون، إنه "بشكل مفاجئ وجدنا الجيش يطلق النار على المواطنين ونحن لا نعرف ماذا حدث أو لماذا، كيف جاء الجيش لا نعرف".


وأضاف أن "الجيش دخل إلى مدرسة تحتوي على نازحين قاموا بتكسير كل شيء، وقاموا باعتقال أشخاص وضرب نساء، كانت الأحداث مرعبة للغاية".


بدورها، قالت إحدى الفلسطينيات النازحات، "عشنا مأساة كبيرة عندما دخلت طائرة (مسيرة) فوق رؤوسنا، شعرنا بالرعب الشديد كبارا وأطفالا، ولا ندري ماذا نفعل".


وأضافت " خرجنا من المدرسة دون أي شيء، لا ملابس، ولا فراش، ولا طعام".


وفي رفح اضطر المواطنون للبقاء في العراء وتوجهوا إلى شاطئ البحر هربا من حرارة الشمس ، وكل ذلك يحدث والجيش الإسرائيلي يواصل منذ 7 تشرين الأول/ أكتوبر 2023، حربا مدمرة على القطاع خلفت عشرات الآلاف من الشهداء والجرحى، معظمهم أطفال ونساء، ودمارا هائلا ومجاعة أودت بحياة أطفال ومسنين، وفق بيانات فلسطينية وأممية.


تواصل إسرائيل الحرب على الرغم من صدور قرار من مجلس الأمن بوقف إطلاق النار فورا، وكذلك رغم مثولها أمام محكمة العدل الدولية بتهمة ارتكاب "إبادة جماعية" بحق الفلسطينيين ، ولكنها لا تأبه لاي قرارات اممية او دولية ولا شك ان جرائمها المتواصلة ستنتقل قريبا إلى رفح التي ارتفعت نغمة التهديد الاسرائيلية بشأن اقتحامها والعالم صامت ولا يتحدث سوى بلغة واحدة وهي كيف يحافظ على امن إسرائيل ويحميها من ايران

دلالات

شارك برأيك

جرائم ضد الإنسانية

المزيد في أقلام وأراء

هناك خطة للغد

غيرشون باسكن

إسرائيل تصارع اوهام النصر

حديث القدس

الاحتلال الإسرائيلي بين «الذكاء الاصطناعي» و«الغباء الفطري»

عماد شقور

المفاوضات بين حماس والمستعمرة

حمادة فراعنة

المحاكم.. مكان لاختبار الصبر!

سمر هواش

تأملات-- النساء الفاضلات كثيرات

جابر سعادة / عابود

هل هو تنازع على من يخدم إسرائيل أكثر؟

فتحي أحمد

التعافي من الفاقد التعليمي واستقرار منظومة التعليم

ثروت زيد الكيلاني

اليابان: غزة والشرق الوسط

دلال صائب عريقات

شكراً تونس

رمزي عودة

تأثير الحرب على التعليم.. دمار شامل بغزة وصعوبات كبيرة بالضفة

رحاب العامور

إسرائيل تحاول التنصل من جرائمها

حديث القدس

الفعل وليس القرارات ما هو مطلوب

حمادة فراعنة

حراك الجامعات في مواجهة ألة القمع الإسرائيلية

زاهي علاوي

استكشاف هندسة الأوامر: الابتكار والتطور والتأثير على المستقبل

صدقي أبو ضهير

‏ الحكومة الجديدة وأهمية دعم القطاع الزراعي

عقل أبو قرع

معاداة السامية" ... سلاح ظلم وبغي

عطية الجبارين

القادمون من السراديب والذاهبون إليها

حمدي فراج

القمة العربية ما بين الوقائع والاستحقاقات اللازمة

مروان أميل طوباسي

أمريكا وحروب الإبادة: سجل حافل بالصناعة أو التورط

صبحي حديدي

أسعار العملات

الأحد 19 مايو 2024 10:55 صباحًا

دولار / شيكل

بيع 3.73

شراء 3.72

دينار / شيكل

بيع 5.31

شراء 5.29

يورو / شيكل

بيع 4.06

شراء 4.01

بعد سبعة أشهر، هل اقتربت إسرائيل من القضاء على حماس؟

%9

%91

(مجموع المصوتين 78)

القدس حالة الطقس