أقلام وأراء

السّبت 25 مايو 2024 9:59 صباحًا - بتوقيت القدس

النضال الفلسطيني: تحديات مستمرة وآمال متجددة في وجه الاحتلال

تلخيص

يواصل الاحتلال الإسرائيلي ارتكاب جرائم الإبادة والتطهير العرقي بحق الشعب الفلسطيني في غزة والأراضي الفلسطينية المحتلة. حيث تشهد غزة، وخاصة منطقة رفح، تصعيداً عسكرياً كارثياً يزيد من حدة الأزمة الإنسانية المتفاقمة في القطاع، وفي الضفة الغربية بما فيها القدس، تتصاعد انتهاكات الاحتلال واعتداءات المستوطنين، بينما تحذر مصادر غربية من كارثة اقتصادية محتملة في الضفة بسبب الحصار الاقتصادي المفروض على السلطة الفلسطينية.
على الرغم من هذه التحديات المتصاعدة، يواصل الشعب الفلسطيني نضاله وصموده في مواجهة الاحتلال الإسرائيلي، مستمداً الأمل من إصراره على إنهاء الظلم التاريخي بحقه. وقد شهدت الأيام الأخيرة تطورات هامة تُعزّز هذا الأمل، حيث باتت المحكمة الجنائية الدولية في موقع محوري مع توجهها لإصدار أوامر اعتقال ضد قادة الاحتلال بسبب الجرائم المرتكبة ضد الفلسطينيين، في خطوة تعكس الوعي العالمي المتزايد بضرورة محاسبة مجرمي الحرب الإسرائيليين وتحقيق العدالة للشعب الفلسطيني. كما يعزز الإعلان الثلاثي الأوروبي لكل من إسبانيا وأيرلندا والنرويج والمتمثل في الاعتراف الرسمي بدولة فلسطين، قوة الموقف الفلسطيني وحق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره.
في الجانب الإسرائيلي، تواجه الحكومة انتقادات حادة من داخل المجتمع الإسرائيلي ذاته، حيث تتهم قيادة الاحتجاجات الإسرائيلية قادة الاحتلال باتخاذ قراراتهم بناءً على اعتبارات شخصية ومصالح ضيّقة، وصرّح زعيم المعارضة الإسرائيلية يائير لابيد بأنه "لن يكتمل يوم الاستقلال إذا لم تعلن الحكومة أن مستوطني الشمال سيعودون إلى منازلهم في الأول من سبتمبر"، مما يعكس مدى الضغوط المتزايدة على الحكومة الإسرائيلية من قبل المعارضة والمجتمع الإسرائيلي، وحجم التصدّعات الداخلية التي قد تؤثر على مستقبل الحكومة الحالية.
إن تنامي الإدراك العالمي لقوة وصلابة الموقف الفلسطيني أمر بالغ الأهمية في مسيرة المشروع الوطني، ويستوجب تطوير أدوات متابعة فعّالة لتحقيق تحركات عملية على أرض الواقع تسهم في دعم الحقوق الفلسطينية وإنهاء الظلم التاريخي الواقع على الشعب الفلسطيني منذ 76 عاماً.
رغم التحديات المستمرة، تتجدّد الآمال في وجه الاحتلال، ويتطلب تعزيزها التمسك بالاستراتيجية الفلسطينية الموحدة تحت راية منظمة التحرير الفلسطينية، باعتبارها الحصن الذي يحمي شعبنا من محاولات الاحتلال لتفكيك وحدته وتقسيمه والسيطرة عليه. كما يحتاج تعزيز هذا الأمل إلى استمرار الجهود في تثقيف الإنسان الفلسطيني، مع التركيز على تطوير المعرفة والوعي والعقل، والوجدان السليم والضمير الحي للروح، والشجاعة وقوة الإرادة للنفس، والنشاط والعمل للجسد، فهذه الجهود تعزز من صمود الشعب الفلسطيني واستمراريته في النضال.
في ضوء هذه التطورات، يستمر النضال الفلسطيني على كافة الجبهات، مع تعزيز الجهود السياسية والدبلوماسية لتحقيق الأهداف الوطنية، حيث أن التحرك الفعّال والدعم الدولي والتضامن العربي والإسلامي يشكلون ركائز أساسية في مسيرة الشعب الفلسطيني نحو الحرية والعدالة.
مرّت الذكرى الـ76 لنكبة فلسطين، ورغم مرارة الجفاف الذي نمر به، إلا أننا مؤمنون بأن السماء ستمطر حرية وعدالة يوماً ما. بثباتنا وإيماننا بقضيتنا، نستمر في النضال والصمود في وجه الاحتلال وظلمه وجبروته حتى تحقيق النصر واستعادة حقوقنا المسلوبة، وتبقى قوة الإرادة هي مفتاح الفرج والعودة والحرية.
---------------------
إن تنامي الإدراك العالمي لقوة وصلابة الموقف الفلسطيني أمر بالغ الأهمية في مسيرة المشروع الوطني، ويستوجب تطوير أدوات متابعة فعّالة لتحقيق تحركات عملية على أرض الواقع تسهم في دعم الحقوق الفلسطينية وإنهاء الظلم التاريخي الواقع على الشعب الفلسطيني منذ 76 عاماً.

دلالات

شارك برأيك

النضال الفلسطيني: تحديات مستمرة وآمال متجددة في وجه الاحتلال

القاهرة - مصر 🇪🇬

د. بسام البدري قبل 22 أيام

يستمر نضال شعبنا الفلسطيني ولا يتوقف

المزيد في أقلام وأراء

العيد قادم يا غزة !!

حديث القدس

معادلة: دهاليز ومتاهات.. لن تستطيعوا محو الطفولة من غزة

حمدي فراج

قراءة في تفاعل الشارع العربي مع الحرب على غزة

أحمد العطاونة

الجبهة الشمالية.. الرد والرد على الرد

راسم عبيدات

.. عيدٌ.. بأيّ حالٍ عُدتَ يا عيدُ؟

بهاء رحال

شرق الكتابة ونقد الصهيونية

محمود بركة

دبلوماسية الحرب الأميركية

يحيى قاعود

نتنياهو بعد غانتس وفُرص البقاء!

محمد هلسة - القدس المحتلة

الولايات المتحدة "الوسيط المنحاز" ضد حماس

داود سليمان

تتعمق مأساة حزيران في ذكراها الـ75

سري القدوة

متى يكون العيد..؟

سمير عزت غيث

إسرائيل .. هل من وقفة مع النفس؟

محمد إبراهيم الدويري

. احتلال وإعمار.. مساران لا يلتقيان

أحمد صيام

الأسلحة الذكية والطائرات بدون طيار: كيف يعيد الذكاء الاصطناعي تشكيل ميادين القتال ومستقبل البشرية؟"

صدقي أبو ضهير

حرب الردع تقرع طبولها !!

حديث القدس

ما الجديد في زيارة بلينكن الأخيرة لإسرائيل؟

فتحي أحمد

الفلسطينيون ومبادرات إصلاح حالهم

نبيل عمرو

المطلوب في مواجهة مخاطر ما يجري

مروان أميل طوباسي

هل تبقى أسعار الفائدة الأميركية على حالها؟

جواد العناني

ماذا يخبئ لنا نتنياهو في جعبته

د. غيرشون باسكن

أسعار العملات

الأربعاء 12 يونيو 2024 10:08 صباحًا

دولار / شيكل

بيع 3.75

شراء 3.73

دينار / شيكل

بيع 5.31

شراء 5.27

يورو / شيكل

بيع 4.07

شراء 4.0

بعد سبعة أشهر، هل اقتربت إسرائيل من القضاء على حماس؟

%15

%85

(مجموع المصوتين 412)