أقلام وأراء

الخميس 21 ديسمبر 2023 10:31 صباحًا - بتوقيت القدس

العدوان الاسرائيلي والدبلوماسية الاميركية

لا يختلف اثنان على ان الحرب الممنهجة التي تخوضها اسرائيل على الشعب الفلسطيني في قطاع غزة لليوم السادس والسبعين على التوالي لها عدد كبير من الاهداف المتعلقة بمحو تاريخ الشعب ومحاولة تهجيره وتغيير قواعد وانظمة الحياة في القطاع والتسبب بمعاناة انسانية لسنوات طويلة في ضوء الاثار الكارثية من دمار وقتل وتشريد واعتقال وتعذيب ..
لم تعد الاسباب التي تثيرها اسرائيل عبر قادتها السياسيين او العسكريين للعدوان على قطاع غزة مقنعة امام الراي العام العالمي وذلك بسبب استهداف جيشها بالقصف للمدنيين والعزل وتدمير معظم مرافق القطاع الحيوية من مستشفيات ومراكز لايواء اللاجئين ومدارس ومساجد وكنائس والتسبب باستشهاد الاف الاطفال والنساء والشيوخ ، الامر الذي يتجه نحو اقناع العالم باسره ان هذه الحرب التي تهدف الى اقتلاع مواطني غزة من بيوتهم ومحاولة خلعهم عن تاريخهم وحضارتهم تقودها اسرائيل في الميدان وتدعمها الولايات المتحدة في اروقة الدبلوماسية العالمية حيث نجحت مرتين بوقف قرارات تدين هذا العدوان على شعبنا، والليلة الماضية اثرت بشكل سلبي كعادتها على قرار كان من الممكن ان يصوت عليه مجلس الامن الدولي وقدمته الامارات العربية المتحدة ويهدف النص بشكل أساسي إلى تخفيف سيطرة إسرائيل على جميع المساعدات الإنسانية التي يتم توصيلها إلى 2.3 مليون شخص في غزة.
تأجل القرار مرة أخرى بناء على طلب الولايات المتحدة حيث قال دبلوماسي بالأمم المتحدة مطّلع على المفاوضات ان المفاوضات مستمرة وتحتاج لمزيد من الوقت لان التصويت المتسرع لا يبدو أنه سينتهي بشكل جيد"، في إشارة إلى احتمال استخدام الولايات المتحدة حق النقض (الفيتو) على مشروع القرار.
واشنطن تقليديا تقوم بحماية حليفتها إسرائيل من أي إجراء تتخذه الأمم المتحدة وبالتالي توفر الغطاء اللازم لتستمر اسرائيل في عدوانها .
في ظل الحاجة الماسة لمواطني قطاع غزة للمساعدات الانسانية تصر الولايات المتحدة على تأخير قرار طابعه انساني بحت رغم انها تنادي عبر المنابر والمحافل الدولية باستمرار لتجنب قتل المدنيين وفي حقيقة الامر فان تاخير مثل هذا القرار يعتبر حكما بالموت البطيء من قبل الولايات المتحدة واسرائيل على شعب غزة، الذي نعجز عن وصف صموده وكبريائه .

دلالات

شارك برأيك

العدوان الاسرائيلي والدبلوماسية الاميركية

المزيد في أقلام وأراء

يوميات في مرمى الطغيان

حديث القدس

جرائم غير مسبوقة

حمادة فراعنة

ما الذي يوجد وراء المذبحة!؟

أحمد رفيق عوض

ثقافة الصمود.. كيف يتحايل أهل غزة على العيش؟

عمار علي حسن

المطلوب إعطاء أولوية للقطاع الزراعي في الوقت الحالي

عقل أبو قرع

الصمود والقمع لا يجتمعان

يحيى قاعود

الأزمات الداخلية قد تطيح حكومة نتنياهو

راسم عبيدات

المحاولة الانقلابية الغادرة في 15 تموز / يوليو 2016

بقلم الدكتور فخر الدين الطون

الجديد الذي أدخلته حرب أكتوبر 23 على الصراع الفلسطيني الإسرائيلي

أحمد عيسى

(مع الحياة)--- أربعة وعشرون ألف يوم في الدنيا

فراس عبيد

الاغتيالات لا تغير مجرى الحرب

حديث القدس

الإسرائيليون فشلوا ولم يُهزموا بعد الفلسطينيون صمدوا ولم ينتصروا بعد

حمادة فراعنة

وكثيرٌ من السؤالِ اشتياقٌ

تركي الدخيل

الاسترخاء ... شفاء

أفنان نظير دروزه

الحجر محله قنطار

فواز عقل

ترجّل الأديب الخلوق

إبراهيم فوزي عودة

تأملات--المحبة.. تلك الجوهرة الضائعة

جابر سعادة / عابود

تسكين الألم

أشخين ديمرجيان

التحديات أمام تصعيد العدوان.. وضرورة الحفاظ على شعبنا ووحدة شقي الوطن

مروان اميل طوباسي

الرأي الاستشاري لمحكمة العدل الدولية وآفاق العدالة للشعب الفلسطيني

فادي أبو بكر

أسعار العملات

الإثنين 15 يوليو 2024 11:36 صباحًا

دولار / شيكل

بيع 3.67

شراء 3.65

دينار / شيكل

بيع 5.23

شراء 5.2

يورو / شيكل

بيع 4.04

شراء 3.95

قرار تجنيد الحريديم.. هل يطيح بحكومة نتنياهو؟

%16

%84

(مجموع المصوتين 63)