فلسطين

السّبت 25 مايو 2024 9:45 صباحًا - بتوقيت القدس

الصباغ : مخيم جنين بحاجة لـ 150 مليون شيكل لاعادة التأهيل والعمران

تلخيص

جنين - "القدس" دوت كوم - علي سمودي

كشف رئيس اللجنة الشعبية لخدمات اللاجئين في مخيم جنين ، محمد الصباغ في حديث لمراسل "القدس" دوت كوم، أن العدوان الإسرائيلي الأخير ألحق خسائر ودمار كبير جداً ، وبحاجة لأكثر من 150 مليون شيكل لاعادة التأهيل واعمار اثار التدمير المستمر منذ مجزرة تموز من العام المنصرم، محذراً من أبعاد الاستهداف والهجمات المستمرة والتي تهدف لتمرير سياسة تفريغ المخيمات والتهجير القسري وضرب الحاضنة الشعبية للمقاومة التي اعتبرها "حق مشروع لشعبنا في كل مكان "، داعيا لتحرك وجهود عاجلة لافشال مخططات الاحتلال وحماية المخيمات وتعزيز صمود شعبنا، معتبراً ما حدث مقدمة لجولة ثانية من الاجتياح في ظل فشل الاحتلال في ضرب المقاومة .


وفي حديث خاص لـ"لقدس"، بعد انسحاب قوات الاحتلال بعد عدوان استمر 40 ساعة، ارتكبت خلالها مجزرة أدت لارتقاء 12 شهيداً واصابة العشرات بجروح، قال الصباغ " ما جرى وتعرض له الأهالي استكمال لمسلسل اجرامي إسرائيلي بحق مخيم جنين والشعب الفلسطيني، وهذا المظهر أصبح متكرر في مخيم جنين، ولكن حجم الدمار اليوم كبير جداً داخل المخيم"، وأضاف " الاحتلال مارس الاجرام بكل الطرق وركز على استهداف البنية التحتية وضرب كل مقومات الحياة والمؤسسات، وفق منظومته ورؤيته الاجرامية التي تتمثل في سياسة التهجير للاهالي، وعلى الجميع ان يدرك أبعاد هذه الرسالة والسياسة الممنهجة، ويجب ان نقول: له نحن جاهزين، ويجب ان نعمل على كافة السبل حتى لايستطيع الاحتلال تمرير سياسته بتفريغ المخيمات من المقومات الاجتماعية ".


وذكر الصباغ، أن اللجنة وكافة الجهات باشرت فور انسحاب قوات الاحتلال برصد ومتابعة نتائج وتداعيات العدوان، ووفق المعطيات الأولية تم حصر عشرات المنازل التي تضررت بشكل جزئي من خلال الاقتحامات والعبث بمحتوياتها واحتجاز المدنيين والتنكيل بهم وترويعهم، وأضاف " هناك دمار كبير وخطير في البنية التحتية التي ضربها الاحتلال بشكل كامل، ودمر الطرق المدمرة اصلاً ، كما دمر شيكات الصرف الصحي والمياه والكهرباء، وهناك جهود حثيثة مع الشركاء مثل شركة الشمال ومحافظة جنين ووزارات الحكم المحلي الاشغال العامة للانقاذ العاجل لاعادة مكونات الحياة الى طبيعتها والحياة داخل هذا المخيم ".


وقال الصباغ " عدوان الاحتلال وحملته الجديدة هدفها الأول التدمير بشكل اكبر لخلق دمار واسع وشامل، ونتوقع أن هناك المزيد وجولة ثانية من الاجتياح مازالت امامنا، والأيام الأصعب امامنا وستكون صعبة في اطار سعى الاحتلال لتمرير سياساته وفي مقدمتها ضرب الحاضنة الشعبية والأهلية للمقاومة "، وأضاف " رغم كل اساليبه وممارساته وارتكابه مجزرة، فشل الاحتلال وسيبقى يواجه الفشل لان هذه الحاضنة تحتضن ابناءها بكل مكوناتهم الاجتماعية، ولايمكن ان يكون المخيم إلا حاضنة لاي حالة مقاومة، فحق المقاومة ان تدافع عن نفسها مشروع ومستمد من حق الشعب الفلسطيني ان يدافع عن حقه السياسي ومقاومة المحتل الذي يدخل الى بيوتنا ويدنس أراضينا وينتهك كافة الأعراف والقوانين ".


وذكر الصباغ، أن المخيم ما زال يعاني ويدفع ثمن اثار الاجتياح والمجزرة التي ارتكبت في مطلع شهر تموز عام 2023، وبناء على معطيات وتوثيق اللجنة الشعبية وكافة اللجان التي شكلتها الحكومة آنذاك ، فان حجم الضرر آنذاك تجاوز ال56 مليون شيكل، وتمكنت الطواقم المختصىة من تحقيق عدة إنجازات في إعادة تاهيل بعض مما تم تدميره في شهر تموز، وأضاف " حاليا نواجه نتائج واضرار اكبر تعتبرضعف ما كان عليه الحال في شهر تموز، والتقديرات الأولية اليوم، أن حجم الضرر تجاوز ال150 مليون شيكل لاعادة تأهيل واعمار المخيم، وحاليا، نسعى فقط لتوفير بدائل بسيطة لضمان استمرارالحياة بشكل طبيعي داخل المخيم، من تأهيل الشوارع والصرف الصحي وشبكتي المياة والكهرباء "، واكمل " صمود وبطولات أهالي المخيم وثباتهم رغم كل جرائم الاحتلال يستوجب تحرك الجميع وفوراً ، ونناشد الجميع التحرك والعمل بشكل سريع وتقديم كل الدعم المطلوب، ونناشد الحكومة والرئيس الجزائري الوفاء بتعهدهم بعد مجزرة تموز، فأهالي مخيم جنين الان ينتظرون، وكل تأخير يسبب نكبات وماسي جديدة"، وتابع "المطلوب تعزيز صمود الناس في منازلها واعمار المدمرة ودعمهم بشكل عاجل لابطال سياسة الاحتلال التي تسعى للتهجير والطرد ومسح وجودنا، فهناك قرار أن النكبة لن تتكرر وسنبقى صامدون حتى العودة والحرية ".

دلالات

شارك برأيك

الصباغ : مخيم جنين بحاجة لـ 150 مليون شيكل لاعادة التأهيل والعمران

نابلس - فلسطين 🇵🇸

فلسطيني قبل حوالي شهر واحد

اساس قيام المخيمات هو الاحتلال الاسرائيلي وما زال يلحق أهله المشردين اصلا ويدمر الحاية فيه

المزيد في فلسطين

أسعار العملات

الإثنين 24 يونيو 2024 10:48 صباحًا

دولار / شيكل

بيع 3.76

شراء 3.75

دينار / شيكل

بيع 5.35

شراء 5.32

يورو / شيكل

بيع 4.08

شراء 4.01

بعد سبعة أشهر، هل اقتربت إسرائيل من القضاء على حماس؟

%17

%83

(مجموع المصوتين 469)