عربي ودولي

السّبت 27 مايو 2023 8:22 مساءً - بتوقيت القدس

ضربات جوية جديدة على مواقع مهرّبين في غرب ليبيا

طرابلس - (أ ف ب)

نفّذت الحكومة الليبية المعترف بها من الأمم المتحدة غارات جوية جديدة السبت على مواقع مهرّبين في مدينة الزاوية غرب البلد، بحسب تقارير إعلامية.
وكانت الحكومة ومقرها طرابلس قد أعلنت الخميس أنها استهدفت مواقع تهريب في المنطقة نفسها.


وقال تلفزيون ليبيا الأحرار "قصف جوي استهدف شاحنات تهريب الوقود قرب مصفاة الزاوية" و"ضربة جوية للطيران المسيّر على أحد المقار بجوار كوبري بئر الغنم" في مدينة الزاوية التي تبعد 45 كلم غرب طرابلس.


لم تؤكد الحكومة الضربات الأخيرة ولم تصدر حتى الآن تقارير مفصلة عن حصيلتها.
وقال سكان لفرانس برس إن عدة ضربات استهدفت مناطق أخرى في الزاوية ليل الجمعة السبت.


وأعلنت وزارة الدفاع الخميس شنّ غارات جوية "ضد أوكار عصابات تهريب الوقود، وتجارة المخدرات، والاتجار بالبشر، في منطقة الساحل الغربي".
وبحسب وسائل إعلام محلية، تقع المواقع المستهدفة في ضواحي الزاوية التي تشهد منذ أسابيع اشتباكات بين جماعات مسلحة متورطة في الاتجار بالبشر وعمليات تهريب تشمل الوقود.


لكن البرلمان الذي يتخذ مقرا في شرق البلد ندد الجمعة بتنفيذ "هجوم شنته طائرة مسيّرة" على منزل النائب عن المدينة علي أبوزريبة المعارض لحكومة عبد الحميد الدبيبة.
ولم تسفر ضربات الخميس عن سقوط ضحايا.


من جهتها، اعتبرت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا الجمعة أن "هذه الأحداث" تمثّل تذكيرًا "بالحاجة الملحة لليبيا إلى توحيد المؤسسات الأمنية والعسكرية وتمكينها وجعلها خاضعة للمساءلة من أجل ضمان سلامة واستقرار الشعب الليبي في جميع أنحاء البلاد".


تشهد ليبيا فوضى وانقسامات منذ سقوط نظام معمر القذافي في عام 2011.
وتتنافس حكومتان على السلطة، واحدة مقرها طرابلس (غرب) يقودها عبد الحميد الدبيبة ومعترف بها من الأمم المتحدة، وأخرى مقرها في الشرق يقودها أسامة حماد ويدعمها مجلس النواب والمشير خليفة حفتر.

دلالات

شارك برأيك

ضربات جوية جديدة على مواقع مهرّبين في غرب ليبيا

المزيد في عربي ودولي

أسعار العملات

السّبت 13 يوليو 2024 11:19 صباحًا

دولار / شيكل

بيع 3.61

شراء 3.6

يورو / شيكل

بيع 3.95

شراء 3.9

دينار / شيكل

بيع 5.1

شراء 5.05

قرار تجنيد الحريديم.. هل يطيح بحكومة نتنياهو؟

%16

%84

(مجموع المصوتين 63)