عربي ودولي

الخميس 20 يونيو 2024 5:39 مساءً - بتوقيت القدس

سيناتور أميركي بارز يقول إن دعوة نتنياهو لحضور الكونجرس خطأ

تلخيص

واشنطن - "القدس" دوت كوم - سعيد عريقات

انتقد السيناتور الأميركي كريس فان هولين (ديمقراطي من ولاية ميريلاند)، وهو مشرع أميركي بارز وعضو لجنة العلاقات الخارجية بالمجلس، قرار قيادة مجلسي النواب والشيوخ دعوة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لإلقاء خطاب أمام الكونغرس الشهر المقبل.


وفي حديثه مع صحيفة بلومبرج نشرت الأربعاء، قال فان هولين إن إلقاء نتنياهو خطابًا أمام الكونغرس يخاطر بالإشارة إلى أن واشنطن تؤيد استراتيجيته الحربية في غزة، والتي أودت بحياة أكثر من 37 ألف فلسطيني، معظمهم من النساء والأطفال وجرحت ثمانين ألف آخرين معظمهم أيضا من النساء والأطفال حتى الآن، ودمرت أكثر من 70% من العمار والبنى التحتية، وأجبرت كل سكان القطاع على النزوح.


ويحذر السيناتور من أن الدعوة لمخاطبة الكونغرس تبعث برسالة إلى نتنياهو مفادها أنه يستطيع الاستمرار في تجنب المطالب المتكررة من قبل الديمقراطيين (في مجلسي الشيوخ والنواب) للجيش الإسرائيلي ببذل المزيد من الجهد لحماية حياة المدنيين في غزة.


وقال فان هولين: "لست متأكداً ما سبب رغبة الولايات المتحدة في مكافأة رئيس الوزراء (نتنياهو) الذي تباهى مراراً وتكراراً برفض طلبات رئيس الولايات المتحدة".


"نتنياهو يريد أن يأتي إلى هنا ويتظاهر بأنه ونستون تشرشل – وهو ليس ونستون تشرشل".


ويبدو أن هذه التصريحات هي إشارة إلى مقطع فيديو نشره نتنياهو، وانتقد فيه إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن لاحتفاظها بشحنة مكونة من 1800 قنبلة زنة 2000 رطل و1700 قنبلة زنة 500 رطل لإسرائيل.


وقارن نتنياهو في مقطع الفيدو حرب إسرائيل على غزة بمعركة بريطانيا في الحرب العالمية الثانية ضد ألمانيا النازية، مقتبسًا خطابًا مبدعًا ألقاه ونستون تشرشل حيث دعا الولايات المتحدة إلى تزويد بريطانيا بأسلحة جديدة.


وقال نتنياهو: "امنحونا الأدوات وسننهي المهمة بشكل أسرع بكثير".


تصريحات فان هولين جديرة بالملاحظة نظرا لأنه أقرب إلى وسط الحزب الديمقراطي، وقد تلقى مئات الآلاف من الدولارات من مانحين مؤيدين لإسرائيل، كما أنه أقل انتقاداً لجهود الحرب الإسرائيلية من المشرعين الأكثر تقدمية (في مجلس النواب)، مثل رشيدة طليب من ميشيغان، وكوري بوش من ميسوري، أو جمال بومان من نيويورك، وفي مجلس الشيوخ مثل السيناتور بيرني ساندرز (من ولاية فيرمونت) والسيناتور ريتشارد ديربن (من ولاية إلينوي).


وقد دعا زعماء مجلسي الشيوخ والنواب، من القيادات الديمقراطية والجمهورية، نتنياهو لإلقاء كلمة أمام اجتماع مشترك للكونغرس في 24 تموز.


وقال المشرعون في رسالة إلى نتنياهو "إننا ننضم إلى دولة إسرائيل في كفاحكم ضد الإرهاب، خاصة وأن حماس مستمرة في احتجاز مواطنين أميركيين وإسرائيليين وزعماءها يعرضون الاستقرار الإقليمي للخطر".


وتأتي الدعوة على الرغم من الانتقادات المتزايدة لطريقة تعامل نتنياهو مع الحرب على غزة، والتي تضمنت خلافات علنية مع البيت الأبيض.


وأعلن العديد من المشرعين عن خطط لمقاطعة الخطاب، بما في ذلك السيناتور بيرني ساندرز و إليزابيث وارين. وتغيب ثمانية وخمسون مشرعا عن خطاب نتنياهو أمام الكونجرس في عام 2015.


يشار إلى أن الصحفي الأميركي الشهير في صحيفة نيويورك تايمز ، توماس فريدمان، المقرب من الرئيس جو بايدن، انتقد في مقاله الأربعاء دعوة نتنياهو، وانتقد الديمقراطيين الذين مضوا على الدعوة مشيرا إلى أن الهدف غير المعلن لهذه المبادرة من الجمهوريين في الكونغرس هو "تقسيم الديمقراطيين وإثارة الإهانات الصاخبة من ممثليهم الأكثر تقدمية، الأمر الذي من شأنه أن ينفر الناخبين اليهود الأميركيين والمانحين والمتبرعين، وتحويلهم نحو دونالد ترامب".


ويضيف فريدمان : "إن نتنياهو يعلم، أن الأمر برمته يتعلق بالسياسة الأميركية الداخلية، ولهذا السبب فإن قبوله للدعوة للتحدث يمثل عملاً من أعمال الخيانة لجو بايدن - الذي ذهب إلى إسرائيل لعناقه في الأيام التي تلت 7 تشرين الأول واحتضنه بشكل لاصق" واستمر في دعمه غير المحدود للحرب الإسرائيلية على غزة.


وبالإضافة إلى انتقاد فكرة دعوة نتنياهو لزيارة واشنطن، كرر فان هولين دعوته لوقف نقل الأسلحة الهجومية إلى إسرائيل، حتى تتلقى ضمانات بأن إسرائيل لن تعرقل إيصال المساعدات الإنسانية إلى غزة.


وقال فان هولين: "عندما يتعلق الأمر بأنظمة الأسلحة الهجومية، لا أعتقد أنه ينبغي أن تكون لدينا سياسة البصم على بياض".

دلالات

شارك برأيك

سيناتور أميركي بارز يقول إن دعوة نتنياهو لحضور الكونجرس خطأ

نابلس - فلسطين 🇵🇸

فلسطيني قبل حوالي شهر واحد

هذا السناتور حر قراره بيده

المزيد في عربي ودولي

أسعار العملات

الإثنين 22 يوليو 2024 10:50 صباحًا

دولار / شيكل

بيع 3.69

شراء 3.68

دينار / شيكل

بيع 5.25

شراء 5.23

يورو / شيكل

بيع 4.06

شراء 3.99

قرار تجنيد الحريديم.. هل يطيح بحكومة نتنياهو؟

%23

%77

(مجموع المصوتين 90)