رياضة

السّبت 13 يناير 2024 12:55 مساءً - بتوقيت القدس

ثلاث مباريات اليوم في كأس آسيا.. تأهب صيني وآمال سورية وظهور أول لطاجيكستان

رام الله - "القدس" دوت كوم

تستأنف اليوم مباريات دور المجموعات في بطولة كأس آسيا 2023، التي تحتضن قطر نسختها الـ18 بعد 13 شهرًا على استضافتها لكأس العالم 2022، وعقب حفل افتتاح مبهر انتهى يوم أمس بلقاء جمع المنتخب القطري بضيفه اللبناني، وانتهى لصالح "العنابي" بثلاثية نظيفة. 


وفي مباراة ثانية ضمن المجموعة الأولى التي تصدرها المنتخب القطري بعد فوزه أمس، يتطلع منتخب الصين لتحقيق بداية إيجابية عندما يلتقي مع طاجيكستان اليوم السبت على ستاد عبد الله بن خليفة في الدوحة.


التنين الصيني

ويأمل منتخب "التنين"، وصيف بطل نسخة عام 2004 على أرضه، تحقيق بداية قوية تعزز آماله في المنافسة على التأهل عن المجموعة، لاسيما بعد خسارة "رجال الأرز" يوم أمس. 


وقال الكساندر يانكوفيتش مدرب الصين في تصريحات لموقع البطولة: "نحن جميعًا سعداء ومتحمسين لتمثيل الصين في هذه البطولة التي كنا نتظرها منذ وقت طويل".


أضاف: "والآن بعد شهر من الاستعداد للبطولة وصلنا إلى الدوحة، وكلنا تركيز وإصرار على تمثيل الصين بأفضل صورة ممكنة". 


في الجهة المقابلة، يشارك منتخب طاجيكستان للمرة الأولى في نهائيات البطولة، وطموحه يتمثل بتقديم صورة لائقة عن التطور الكروي في بلاده،


وقال بيترت سيغارت مدرب المنتخب: "صحيح أننا نتشرف للتواجد هنا، ولكن نحن أتينا من أجل المنافسة ونريد تحقيق نتائج جيدة، وكما نحن نحترم الفرق الأخرى فإن عليهم أن يحترمونا". 


سوريا.. آمال عريضة

وستكون البطولة اليوم على موعد مع ظهور منتخب عربي آخر، حيث ستلعب سوريا مع أوزبكستان على ستاد جاسم بن حمد في الدوحة، ضمن الجولة الأولى لمنافسات المجموعة الثانية. 


ويعوّل "نسور قاسيون" على تجربة مدربهم هيكتور كوبر، الذي درب في أوزبكستان لمدة عام ونصف، حيث أكد المدرب الأرجنتيني قبيل البطولة أن لديه فكرة واضحة عن المنافس، لكنه أقر بالعديد من التغييرات على تشكيلة الفريق الأوزبكي في الفترة الأخيرة. 


اللاعب السوري، عمار رمضان، أشار إلى أن منتخب بلاده "مر بمرحلة متذبذبة خاصة على مستوى النتائج خلال السنوات الأخيرة".


وقال في تصريحات قبل اللقاء: "سنحاول الآن تصحيح الأوضاع وتحقيق النتائج المرجوة التي تنتظرها الجماهير السورية". 


وشكل استبعاد كوبر لقائد المنتخب عمر السومة من البطولة صدمة كبير للجمهور السوري، إلا أن المدرب المخضرم أكد أنه اختار تشكيلة اللاعبين الذين "يفيدون المنتخب"، خصوصًا أن تشكيلته ضمت 18 لاعبًا محترفًا من أصل 26، وهي ظاهرة جديدة في المنتخب السوري.


في المقابل، قال ستريشكو كاتانيتش مدرب أوزبكستان: "كل مباراة في دور المجموعات ستكون مهمة للغاية بالنسبة لنا، خاصة المباراة الأولى، التي إذا ما حققنا الانتصار خلالها وحصدنا النقاط الثلاث، فسوف يسهل ذلك المهمة علينا في المباراتين التاليتين".


أستراليا "القوية"

وستشهد المجموعة نفسها اليوم مباراة أخرى تجمع بين المنتخب الأسترالي القوي ونظيره الهندي على ستاد أحمد بن علي في الريان، حيث يعول منتخب "الكنغر" على انطلاقة قوية، ليؤكد رغبته في المنافسة من جديد على اللقب القاري، بعد فوزه به عام 2015. 


وأكد غراهام ارنولد مدرب أستراليا أنه يتطلع للـ"الذهاب بعيدًا" في هذه النسخة، وقال أمس: "لقد كانت لدينا تجربة فريدة في دولة قطر من خلال مشاركتنا في بطولة كأس العالم الماضية، وعلينا أن نُركز على أنفسنا، وأن نفكر في كل مباراة على حدة، وأؤكد أننا جئنا إلى هنا من أجل على المنافسة على اللقب". 


بدوره، أقر إيغور ستيماك، مدرب الهند بقوة خصمه، معتبرًا أن الجميع يعرف انجازات منتخب أستراليا على مدار السنوات الماضية.


وتابع: "هم يمتلكون العديد من اللاعبين الذين يلعبون في أوروبا، مما يجعل المنافسة أمامهم في غاية الصعوبة". 


وتدارك قائلًا: "لكن، فريقنا استعد جيداً لهذه البطولة ولخوض هذا التحدي على المستوى القاري والظهور بالشكل المطلوب، رغم أن تشكيلتنا تضم العديد من اللاعبين الشباب الذين يظهرون للمرة الأولى في مثل هذه البطولات الكبيرة". 


المصادر: العربي - موقع البطولة


دلالات

شارك برأيك

ثلاث مباريات اليوم في كأس آسيا.. تأهب صيني وآمال سورية وظهور أول لطاجيكستان

المزيد في رياضة

أسعار العملات

السّبت 13 أبريل 2024 9:41 صباحًا

دولار / شيكل

بيع 3.77

شراء 3.75

دينار / شيكل

بيع 5.32

شراء 5.29

يورو / شيكل

بيع 4.01

شراء 3.98

رغم قرار مجلس الأمن.. هل تجتاح إسرائيل رفح؟

%68

%27

%5

(مجموع المصوتين 93)

القدس حالة الطقس