اقتصاد

الأربعاء 28 ديسمبر 2022 8:34 صباحًا - بتوقيت القدس

الحكومة الإسبانية تلغي ضريبة القيمة المضافة على السلع الأساسية

مدريد-(أ ف ب) -أعلنت الحكومة الإسبانية الثلاثاء إلغاء ضريبة القيمة المضافة على السلع الأساسية بغية تعويض الارتفاع الشديد في الأسعار، فضلا عن مساعدة بقيمة مئتي يورو للأسر الأكثر حاجة.


ويندرج هذان التدبيران ضمن سلسلة جديدة من التدابير التي أعلنتها الحكومة بقيمة عشرة مليارات يورو.


وترتفع بذلك قيمة التدابير التي اتخذتها الحكومة لمساعدة الإسبان على مواجهة تداعيات ازدياد التضخم الى 45 مليار يورو في المجموع، وفق ما أعلن رئيس الوزراء بيدرو سانشيز خلال آخر مؤتمر صحافي له لهذا العام.


وتركّز الإجراءات الجديدة على المنتجات الغذائية التي ارتفعت أسعارها في خلال سنة بنسبة 15,3 % في تشرين الثاني/نوفمبر.


وخلال الأشهر الستة المقبلة، "ستنخفض الضريبة على القيمة المضافة من 4 إلى 0 % لكلّ السلع الاستهلاكية الأساسية"، مثل الخبز والحليب والجبنة والفواكه والخضر والحبوب، على ما صرّح سانشيز.


أما الضريبة على القيمة المضافة المعتمدة للزيت والمعكرونة، فستتراجع من 10 إلى 5 %.


ويقضي التدبير البارز الآخر المعتمد الثلاثاء خلال آخر مجلس وزاري لهذه السنة بتوفير "مساعدة بقيمة مئتي يورو" للأسر التي تجني 27 ألف يورو أو أقلّ في السنة، بغية "تعويض ارتفاع أسعار المنتجات الغذائية".


أما خفض سعر الوقود بمعدّل 20 سنتيما في الليتر الذي ينتفع منه راهنا كلّ السائقين، فسيصبح اعتبارا من الأول من كانون الثاني/يناير حكرا على "القطاعات الأكثر تأثّرا" بالتضخم، أي النقل والزراعة والصيد والشركات البحرية، على ما أعلن رئيس الوزراء الاشتراكي.


ومنذ الغزو الروسي لأوكرانيا في 24 شباط/فبراير، كثّفت الحكومة الإسبانية اليسارية المساعدات في مسعى لاحتواء التضخم الذي ارتفع في أنحاء القارة الأوروبية.


وبعدما بلغ التضخم 10,8 % في تموز/يوليو، وهو أعلى مستوى له منذ 38 عاما، انحسر تدريجيا إلى 6,8 % في تشرين الثاني/نوفمبر.


غير أن هذا الانخفاض لم يشمل بعد قطاع التغذية الذي ما انفكت أسعاره ترتفع.

دلالات

شارك برأيك

الحكومة الإسبانية تلغي ضريبة القيمة المضافة على السلع الأساسية

المزيد في اقتصاد

أسعار العملات

الإثنين 22 يوليو 2024 10:50 صباحًا

دولار / شيكل

بيع 3.69

شراء 3.68

دينار / شيكل

بيع 5.25

شراء 5.23

يورو / شيكل

بيع 4.06

شراء 3.99

قرار تجنيد الحريديم.. هل يطيح بحكومة نتنياهو؟

%24

%76

(مجموع المصوتين 88)