فلسطين

الخميس 24 أغسطس 2023 11:34 صباحًا - بتوقيت القدس

الإغاثة الزراعية تعقد ورشة عمل حول مخاطر التغيرات المناخية على الزراعة والمزارعين

نابلس- "القدس" دوت كوم- غسان الكتوت

عقدت جمعية التنمية الزراعية (الإغاثة الزراعية) في محافظة أريحا والأغوار ورشة عمل حول التحديات التي يواجهها القطاع الزراعي جرّاء التغيرات المناخية المتسارعة.


واستهدفت الورشة مجموعة من المزارعين المهتمين والعاملين في هذا القطاع، وتم فيها تناول مجموعة متنوعة من التهديدات والمخاطر التي تهدد الزراعة والمجتمعات في المنطقة، وذلك ضمن مشروع "المساهمة في دعم المجتمعات الفلسطينية الضعيفة والمتضررة للانتقال إلى نمو اقتصادي أكثر مرونة واستدامة وعدالة في قطاع غزة ووادي الأردن" بالشراكة مع مؤسسة اوكسفام وبتمويل من الوزارة الألمانية للتعاون الاقتصادي والتنمية.


وتسبّبت التغيرات المناخية في تفاقم معاناة المزارعين، وذلك بسبب تصاعد درجات الحرارة، وازدياد التهديدات من الحرائق، وتقلبات نمط هطول الأمطار، وندرة المياه، وتكرار الفيضانات، والظروف الجوية المتقلبة، وكلها تهديدات تؤثر بشكل كبير على الإنتاج الزراعي وبالتالي على المزارعين والسكان المحليين، ويضاف الى ذلك التحديات التي يفرضها الاحتلال من سيطرة على الموارد الطبيعية ومنع للفلسطينيين من الوصول لمصادر المياه والأراضي الخصبة والتي فاقمت من معاناة المزارعين الفلسطينيين وزيادة صعوبة اتخاذ تدابير للحد من تأثيرات التغير المناخي و التأقلم معه.


وعرض مسؤول وحدة لجان الحماية المجتمعية في الإغاثة الزراعية أسد الكردي تجربة المؤسسة في مكافحة تلك التهديدات، وتمحورت هذه التجربة حول تمكين وتعزيز قدرات المجتمعات المحلية على فهم ومعالجة التحديات المناخية، كما تم تشكيل لجنة حماية مجتمعية من المزارعين في المنطقة المستهدفة وتدريبهم على تحديد ومعالجة المخاطر المحتملة، وأثبتت هذه الخطوة فاعليتها في حماية الزراعة ودعم المزارعين في مواجهة تلك المخاطر.


وتطرق الكردي إلى منهجيات العمل والإجراءات التي يمكن اتخاذها لمواجهة التأثيرات السلبية للتغيرات المناخية، وسلط الضوء على ضرورة وضع خطط طوارئ محددة للتعامل مع الحوادث الناجمة عن التغيرات المناخية، مثل الفيضانات والحرائق، كما تم التأكيد على أهمية تحسين استخدام المياه وترشيد استهلاكها من خلال تبني تقنيات الري الحديث وزيادة استغلال المصادر المتجددة للطاقة.


يشار الى أن الإغاثة الزراعية تشدد على ضرورة زراعة أصناف نباتية متكيفة مع الظروف المناخية القاسية، كما تشجع على الممارسات الصحيحة واستخدام الأسمدة والمخلفات العضوية، وترى الإغاثة الزراعية في هذه الممارسات الطريقة الأمثل للحد من تأثيرات التغير المناخي وتعزز من الأمن الغذائي سواء في الأغوار أو غيرها من المناطق.

دلالات

شارك برأيك

الإغاثة الزراعية تعقد ورشة عمل حول مخاطر التغيرات المناخية على الزراعة والمزارعين

المزيد في فلسطين

أسعار العملات

الأربعاء 17 يوليو 2024 10:35 صباحًا

دولار / شيكل

بيع 3.62

شراء 3.6

دينار / شيكل

بيع 5.11

شراء 5.09

يورو / شيكل

بيع 3.95

شراء 3.9

قرار تجنيد الحريديم.. هل يطيح بحكومة نتنياهو؟

%20

%80

(مجموع المصوتين 76)