اقتصاد

الثّلاثاء 28 مايو 2024 10:59 صباحًا - بتوقيت القدس

رئيس بلدية جنين لـ"ے": خسائر المدينة والمخيم 10 ملايين دولار جراء العدوان الأخير

تلخيص

جنين - "القدس" دوت كوم

 أكد رئيس بلدية جنين نضال عبيدي لـ"ے" أن خسائر مدينة ومخيم جنين، تجاوزت 10 ملايين دولار أمريكي، جراء الاجتياح والعدوان الإسرائيلي الأخير والذي دمر البنى التحتية ومقومات الحياة بشكل كبير.


وقال عبيدي:"منذ أكثر من عامين، عمد الاحتلال لاستهداف ومداهمة مدينة جنين ومخيمهاعلى فترات متفاوتة، وبحسب أهداف يحددها مسبقا، وفي كل اجتياح أو مداهمة أو ملاحقة، كان يتعمد إيقاع خسائر بالأرواح والممتلكات العامة والخاصة، لكنه وبعد الحرب على غزة، وعملية "طوفان الأقصى"، تصاعدت وتيرة التصعيد والتدمير بشكل لم يسبق له مثيل".


وأضاف: "ركزت مخططات الاحتلال على التخريب والتجريف الكامل للبنية التحتية، بداية من حفر شوارع، وصولاً إلى خطوط المياه والصرف الصحي، وتدمير كامل في البنية التحتية، إضافةً إلى استهداف شبكات وخطوط الهاتف والانترنت والكهرباء، التي تكبدت خسائر ضخمة".


وقال العبيدي: "إن الاحتلال وخلال الفترة الواقعة بين نهاية العام الماضي ومطلع العام الجاري، عمد إلى حفر عدة كيلومترات من الشوارع داخل المخيم، وداخل أحياء مدينة جنين، حتى وصلت إلي المربع التجاري في وسط المدينة وأطرافها، حتى وصلت للمربع التجاري الذي طاله الدمار الأكبر، كونه يربط شمال المدينة بجنوبها وشرقها بغربها، عدا ربطه جنين بمحيطها من القرى والبلدات المجاورة.


وأضاف: "هناك استهداف وتدمير تكرر لبعض الشوارع أكثر من 7 مرات، وعلى فترات، وبعد إعادة تأهيلها وتصليح البنية التحتية وغيرها".


وأبلغ رئيس البلدية مراسل "ے" أن العدوان الأخير يوم الثلاثاء الماضي ألحق دماراً كبيراً وخسائر كبيرة في البنى التحية وما فوقها، وقال: "الاحتلال نشر الخراب والدمار في كل مكان، وضرب المحلات والبسطات والمنازل، وحتى الأرصفة وأكتاف الشوارع لم تسلم منهم".


وذكر عبيدي أن أعمال التخريب خلال يومي الثلاثاء والأربعاء، ركزت في عدة شوارع وأحياء داخل مخيم جنين وأطرافه، وكذلك تركزت بشوارع الناصرة وحيفا والعسكري والزهراء في مدينة جنين، كما تأثرت كل مقومات الحياة، ومنها السيارات وبعض أسوار المدارس، وأخرى تابعة لبلدية جنين وللمستشفى الحكومي وللتربية والتعليم".


وأشار العبيدي الى أن هذا العدوان فاقم من خسارة جنين التي تتعرض إلى انهيار اقتصادي منذ الحرب على غزة، وأدى إلى ضرب حالة التسوق وشبه إغلاق للمنطقة الصناعية، وقال: "موارد دخل جنين، دُمّرت بسبب سياسة الاحتلال بفرض الطوق والحصار، ثم القرصنة التي إستهدفت المقاصة الفلسطينية، فمن جهة تعتمد جنين على حركة التسوق من فلسطينيي الداخل والعمالة في الداخل، وكلاهما توقف بسبب القيود والحصار، وارتفعت معدلات الفقر والبطالة، أما قطاع الموظفين، فقد انعكست أزمته المالية أيضا على الحالة العامة في جنين، وبالتالي استمرار الاجتياحات والاعتداءات بسبب المزيد من الكوارث الاقتصادية والاجتماعية".


وأوضح العبيدي أن البلدية باشرت بالتحرك فور انسحاب قوات الاحتلال لإعادة الإعمار، والتأهيل بالتعاون مع الأشغال العامة، والمحافظة والغرفة التجارية والدفاع المدني والحكم المحلي وزهرة الفنجان، إضافة لشركة الكهرباء والمجتمع المحلي والتجار وعدد من البلديات المجاورة، وقال: "سارعنا جميعا للإنقاذ والإغاثة العاجلة لتسيير حياة الناس بالحد الأدنى وبكل الإمكانيات، لكن نتطلع للحصول على الدعم اللازم حتى نتمكن من معالجة أثار هذا العدوان، خاصة أن معاناة جنين مستمرة منذ سنوات بعيدة".

دلالات

شارك برأيك

رئيس بلدية جنين لـ"ے": خسائر المدينة والمخيم 10 ملايين دولار جراء العدوان الأخير

المزيد في اقتصاد

أسعار العملات

الأربعاء 12 يونيو 2024 10:08 صباحًا

دولار / شيكل

بيع 3.75

شراء 3.73

دينار / شيكل

بيع 5.31

شراء 5.27

يورو / شيكل

بيع 4.07

شراء 4.0

بعد سبعة أشهر، هل اقتربت إسرائيل من القضاء على حماس؟

%15

%85

(مجموع المصوتين 412)