فلسطين

السّبت 01 أكتوبر 2022 6:31 مساءً - بتوقيت القدس

خلال مهرجان بغزة.. قيادات فصائلية ودينية تحذر الاحتلال من المساس بالأقصى والمقدسات

غزة - "القدس" دوت كوم - حذرت قيادات فصائلية، اليوم السبت، الاحتلال الإسرائيلي، من المساس بالمسجد الأقصى والمقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس المحتلة.


جاء ذلك خلال مهرجان جماهيري "الأقصى في خطر" الذي نظم في ملعب فلسطين، بحضور قيادات من مختلف الفصائل، وظهور لافت لرئيس المكتب السياسي لحركة حماس بغزة يحيى السنوار بعد غياب عن وسائل الإعلام منذ أشهر.


وألقى مصطفى البرغوثي الأمين العام لحركة المبادرة الوطنية، كلمة الفصائل، والتي أكد فيها على أن الكل الفلسطيني يسعى من أجل تغيير ميزان القوى لصالح فلسطين.


وأكد البرغوثي، على أن غزة والضفة والقدس وأهالي الداخل وطن وشعب واحد لن يسمح للاحتلال بتفريقه.


وأشاد بأهالي الشهداء "أم إبراهيم النابلسي" و "فتحي خازم"، الذين وصفهم بأنهم "الصوت المرتفع والمشرف للضفة الغربية".


وقال أمين عام المبادرة الوطنية: إن "أبطال شعبنا في جنين والضفة الغربية يتصدون للاحتلال بكل الإمكانات، وقدمت نماذج عظيمة في العطاء والتضحية".


وأضاف البرغوثي : إن "شبان القدس الثائرون يدافعون عن شرف الأمتين العربية والإسلامية، وجنين ونابلس تقدمان نماذج مذهلة في المقاومة والتضحية على خطى معركة سيف القدس".


من جهته قال روحي مشتهى عضو قيادة حركة حماس بغزة، بات الخطر أكثر وضوحًا على الأقصى والمقدسات، حيث فرض الاحتلال التقسيم الزماني على المسجد الأقصى، فيما يعمل على التثبيت المكاني أيضًا.


وأضاف مشتهى في كلمة له: "لولا فضل الله والمرابطين والمرابطات لحقق الاحتلال أطماعه في ممارسة الطقوس التلمودية في الباحات والعتبات.".


واعتبر القيادي في حماس، منع المسلمين من الوصول إلى الأقصى وقمعهم وضرب النساء والشيوخ واعتقال الشباب واستمرار الحفريات، كل هذا يجعل الأقصى في عين الخطر، وسيجعل المنطقة في عين العاصفة.


وقال مشتهى: "احتشدت غزة لتوصل رسالة واضحة وبسيطة يجب أن يسمعها قادة العرب والمسلمين وقادة العالم، أن ممارسات الاحتلال في الأقصى خاصة وفي القدس وفلسطين عامة تنذر بانفجار الأقصى الكبير".


وأضاف: "انفجار الأقصى القادم سيغير شكل المنطقة، وقد أعذر من أنذر".


ووجه التحية للمقاومين في جنين ونابلس، مشيدًا بوالد الشهيدين رعد وعبدالرحمن خازم والذي وصفه بأنه من "نجوم الوطن".


من ناحيته، طالب الشيخ عكرمة صبري، بإعادة حق المسلمين في باب المغاربة واستمرار سيطرة الاحتلال عليه وتأمين الاقتحامات من خلاله.


ودعا الشيخ صبري، الدول العربية والإسلامية وجميع المسلمين لحماية الأقصى، مؤكدًا على أنه ليس ملك للفلسطينيين وحدهم.


وحمل حكومة الاحتلال، المسؤولية الكاملة عما يجري في الأقصى، مستنكرًا الصمت العربي والإسلامي إزاء ما يجري.

دلالات

شارك برأيك على خلال مهرجان بغزة.. قيادات فصائلية ودينية تحذر الاحتلال من المساس بالأقصى والمقدسات

شارك دون الحاجة الى التسجيل.

يرجى التعليق باللغة العربية.

فريق عمل القدس دوت كوم

مشاركات القراء

إشترك الآن النشرة البريدية آخر الأخبار من القدس دوت كوم
By signing up, you agree to our Privacy Policy
طقس القدس

الأربعاء

11- 17

الخميس

10- 18

الجمعة

11- 18
أسعار العملات
  • دولار أمريكي / شيكل شراء 3.44 بيع 3.43
  • دينار أردني / شيكل شراء 4.85 بيع 4.84
  • يورو / شيكل شراء 3.57 بيع 3.56

الأربعاء 30 نوفمبر 2022 7:07 صباحًا

الأكثر قراءة

تصويت

هل تعتقد أن قطر ستحقق نجاحًا باهرًا في استضافتها لكأس العالم؟

27

72

(مجموع المصوتين 970)

الأكثر تعليقاً