أقلام وأراء

الإثنين 31 أكتوبر 2022 10:16 صباحًا - بتوقيت القدس

لابيد من الغناء إلى..

 بقلم: محمد سلامة


يائير لابيد مرشح معسكر الائتلاف (التغيير) اعتزل سيناريوهات الأعمال الدرامية والغناء في 2012م،ليؤسس حزبه «يش عتيد «وتعني بالعربية هناك مستقبل منتقلا إلى السياسة بعد أن كان مغنيا بارعا ونجما تلفزيونيا الى جانب امتهانه الملاكمة وفنون القتال وقد حقق أعلى نسب المشاهدات بين الإسرائيليين.
المغني لابيد وقبيل الانتخابات المقررة،يوم بعد غد الثلاثاء قال :- انني اشتم رائحة الانتصار مستندا على اخر استطلاع أجرته القناة (13) والتي اظهرت أن حزبه سيحصل على نحو (27)مقعدا في الكنيست وأن ائتلافه ربما يزيح معسكر اليمين لنتنياهو عن تشكيل الحكومة القادمة،رغم أن الليكود قد يحصل على (29) مقعدا، فيما تشكل الحركة الصهيونية لحزبي يهوديت هتوراة وشاس ووجود غفير بن ايتمار وسموتريتش قنبلة الانفجار بوجه نتنياهو بعدما وصفاه بأنه كذاب ابن كذاب ثم اعتذرا له، وتردد أنه (اي نتنياهو) لا يحبذ الظهور في الاعلام والبرامج التلفزيونية حتى لا يرتكب خطأ..ما..،وتنتزع منه شعبيته لصالح خصمه المغني لابيد والذي يصول ويجول هذه الأيام في وسائل الإعلام والفضائيات الإسرائيلية متباهيا بترسيم الحدود البحرية مع لبنان، وحربه على الجهاد الإسلامي بغزة لثلاثة أيام واقتحامه لنابلس وتفكيك خلية كتيبة مخيم بلاطة واعتقال قيادات من عرين الأسود وتصفية اخرين.
معسكر اليمين بزعامة نتنياهو وفق أخر استطلاع للراى سوف يحصل على، (59--60), مقعدا فيما معسكر التغيير بقيادة المغني لابيد سيحصل على (56--57)،وأن التجمع العربي سيكون بيضة القبان، وان كل الاستطلاعات تذهب حتى اللحظة إلى أن الفرصة مهيأة للمغني لابيد لاعادة تشكيله حكومة جديدة، وإذا حدث هذا، فإن الضربة القاضية سيتلقاها نتنياهو وقد يغادر الساحة السياسية كما نقل عنه بعض المقربين منه.
المغني لابيد والجنرال غانتس يملآن شاشات الفضائيات الإسرائيلية هذه الأيام دون ظهور لخصمهما العنيد نتنياهو الذي اختار الهدوء،وتردد أن خلافات عميقة وحادة في معسكره، وأنه إذا فاز بالانتخابات فإن تشكيله للحكومة لن يطول وأن الأحزاب الدينية المتحالفة معه، لها اشتراطات لا يقوى على تلبيتها فيما معسكر المغني لابيد ورغم وجود تناقضات بين ائتلافه العريض من اليمين إلى اقصى اليسار إلا ام فرصته تبقى الأقوى في تشكيل حكومة مستقرة في إسرائيل تحظى برضا أمريكي وصورة ليبرالية أمام الغرب، خاصة أنه أبدى تعاطفا زائدا مع زميله (الممثل السابق) زيلنسكي رئيس أوكرانيا.
المغني لابيد من مواليد تل أبيب عام 1963م، ووالده صحفي واسمه يوسف لابيد كان صحفيا بيديعوت احرنوت ثم هارتس ثم تولى وزارة العدل في حكومة نتنياهو، ووالدته شولاميت لابيد روائية وكاتبة قصص معروفة، وفي عام 2021م،شكل تحالفا مع نفتالي بينيت الذي كان مديرا لمكتب نتنياهو وتقاسم معه رئاسة الحكومة الإسرائيلية.
حصل حزب المغني لابيد في 2013م. على المركز الثاني في انتخابات الكنيست، وكانت هذه بدايات سطوع نجمه في الساحة السياسية،وتحالفه مع الجنرال غانتس «أبيض--أزرق « ساعده على خطف أنظار الاسرائيليين كونه من خارج المؤسسة العسكرية، وهو اليوم نجم على شاشات الفضائيات الإسرائيلية، ويتحدث علنا بأنه ذاهب إلى الفوز وأنه سيشكل الحكومة الجديدة في إسرائيل.

عن "الدستور الاردنية"

دلالات

شارك برأيك على لابيد من الغناء إلى..

شارك دون الحاجة الى التسجيل.

يرجى التعليق باللغة العربية.

فريق عمل القدس دوت كوم

مشاركات القراء

إشترك الآن النشرة البريدية آخر الأخبار من القدس دوت كوم
By signing up, you agree to our Privacy Policy
طقس القدس

الثّلاثاء

5- 10

الأربعاء

5- 8

الخميس

4- 9
أسعار العملات
  • دولار أمريكي / شيكل شراء 3.46 بيع 3.47
  • دينار أردني / شيكل شراء 4.87 بيع 4.89
  • يورو / شيكل شراء 3.75 بيع 3.76

الثّلاثاء 31 يناير 2023 7:11 صباحًا

الأكثر قراءة

الأكثر تعليقاً