عربي ودولي

الثّلاثاء 06 ديسمبر 2022 7:18 مساءً - بتوقيت القدس

القوات الحكومية الصومالية تسيطر على معقل استراتيجي لحركة "الشباب"

مقديشو- (أ ف ب) -استعادت القوات الصومالية الحكومية بالتحالف مع جماعات مسلحة محلية، بلدة عدن يابال الاستراتيجية الواقعة في وسط البلاد، والتي سيطرت عليها حركة "الشباب" الإسلامية المتطرّفة منذ العام 2016، حسبما أعلن الرئيس حسن شيخ محمود الثلاثاء.


واستعاد الجيش الصومالي وجماعات عشائرية مسلحة معروفة باسم "ماكاويسلي" في الأشهر الأخيرة مناطق واسعة في ولايتين في وسط البلاد، هما غالمودوغ وهيرشابيل، في إطار الهجوم الذي يُشنّ بدعم من قوة الاتحاد الإفريقي في الصومال (أتميس) والغارات الجوية الأميركية.


ودخلت هذه القوات مدينة عدن يابال الواقعة في ولاية هيرشابيل على بعد حوالى 220 كيلومتراً من العاصمة مقديشو، بعدما انسحبت منها حركة "الشباب".


وقال حسن شيخ محمود في خطاب متلفز "باتت القوات الحكومية الصومالية في عدن يابال هذا الصباح... هم (الشباب) لم يقاتلوا حتى، غادروا المكان".


وأضاف "أزالوا المضخّات الإلكترونية من آبار المدينة وأجبروا السكان على الفرار معهم ليكونوا دروعاً بشرية".


وأشارت مصادر عسكرية إلى أنّ مسلّحي حركة "الشباب" غادروا المواقع مساء الإثنين.


وقال الكولونيل محمد علي وهو أحد قادة العملية العسكرية، إنّ "المليشيات الإرهابية فرّت... بعدما علمت أنّ الجيش الوطني الصومالي يقترب، استعدنا المدينة من دون أي مقاومة. الجيش يسيطر على الوضع".


وأشارت قوة الاتحاد الإفريقي في الصومال في بيان إلى أنّ معقل الشباب هذا كان بمثابة "ساحة تدريب"، مرحّبة باستعادة المدينة بدعمٍ من مروحيات تابعة لها.


كذلك، كانت عدن يابال مركزاً لوجستياً للجماعة المرتبطة بالقاعدة، والتي تقاتل الحكومة الفدرالية المدعومة دولياً منذ 15 عاماً.


وطُردت "الشباب" من المدن الرئيسية بين العامين 2011 و2012، إلّا أنها تبقى منتشرة في مناطق ريفية واسعة. وتواصل المجموعة شنّ حملة هجمات دموية في العاصمة مقديشو.


وأشاد حسن شيخ محمود، الذي أعلن "حرباً كاملة" على "الشباب" بعد انتخابه في أيار/مايو الماضي، بتقدّم القوات الحكومية.


وقال "في ولايتَي هيرشابيل وغالمودوغ، وصلت جهود التحرير إلى المرحلة النهائية، هناك جيوب متبقية، ولكن بشكل عام هاتان الولايتان تقتربان من التحرير الكامل".


في نيسان/أبريل 2016، استعادت قوة الاتحاد الإفريقي (التي كانت تعرف آنذاك بأميسون) عدن يابال من حركة "الشباب"، قبل أن تستعيدها الحركة بعد انسحاب القوات الإثيوبية المشارِكة في "أميسون" في تشرين الأول/أكتوبر 2016.

دلالات

شارك برأيك على القوات الحكومية الصومالية تسيطر على معقل استراتيجي لحركة "الشباب"

شارك دون الحاجة الى التسجيل.

يرجى التعليق باللغة العربية.

فريق عمل القدس دوت كوم

مشاركات القراء

إشترك الآن النشرة البريدية آخر الأخبار من القدس دوت كوم
By signing up, you agree to our Privacy Policy
طقس القدس

الثّلاثاء

2- 6

الأربعاء

1- 8

الخميس

1- 6
أسعار العملات
  • دولار أمريكي / شيكل شراء 3.48 بيع 3.49
  • دينار أردني / شيكل شراء 4.91 بيع 4.92
  • يورو / شيكل شراء 3.72 بيع 3.74

الخميس 09 فبراير 2023 9:09 صباحًا

الأكثر قراءة

الأكثر تعليقاً