فلسطين

الإثنين 15 أغسطس 2022 1:02 مساءً - بتوقيت القدس

الشهيد المقدسي محمد شحام.. قتلوه من مسافة الصفر أمام مرأى عائلته

القدس– خاص بـ"القدس"دوت كوم- لا تزال عائلة الشاب محمد شحام (21 عامًا) من بلدة كفر عقب شمال القدس تعيش الصدمة، بعدما شاهدت فجر اليوم الإثنين، تفاصيل قتل قوة من المستعربين التابعة لجيش الاحتلال لابنها، داخل منزلها، حينما حاول فتح باب غرفته ليعرف ما يجري.


يقول إبراهيم شحام والد الشهيد، لـ"القدس"دوت كوم: فجر اليوم، أيقظتني زوجتي حينما سمعت جنود الاحتلال حول المنزل، وخرجت من غرفتي لأتفاجأ بهم داخل المنزل بعدما خلعوا باب المنزل الرئيس، حينها أشهروا علينا السلاح، وأطلقوا الرصاص، لكنني عدت إلى داخل غرفة نومي، لقد كادوا أن يقتلوننا جميعًا".


يكمل الوالد المكلوم، "لقد سمعت أصوات الرصاص حينما فتح ابني محمد باب غرفته، محمد كان نائمًا ولم يكن يحمل بيده أي شيء، هل يعقل أن نصدق رواية الاحتلال التي يدعي فيها جيش الاحتلال أن ابني كان يحمل سكين فواكه لينفذ عملية طعن! لقد قتلوه من مسافة صفر، وأعدموه بدم بارد بعدما أطلقوا الرصاص على رأسه بشكل مباشر، دون أن يفعل لهم شيئًا".


ويؤكد الوالد، "أن ما جرى مع نجله محمد هو عملية تصفية واغتيال، كما جرى مع الشبان الذين تم اغتيالهم في الفترة الماضية، ونحن لا نعرف سبب قتله".


من جانبه، يقول المتحدث باسم اللجنة الشعبية لخدمات مخيم قلنديا راضي يعقوب لـ"القدس"دوت كوم: "إن قوات الاحتلال اقتحمت كفر عقب ومنزل عائلة الشهيد في تمام الساعة الرابعة و20 دقيقة فجرًا، وتم إعدام الشاب محمد شحام داخل منزله بدم بارد، بعدما أطلقت وحدة خاصة من المستعربين التابعة لجيش الاحتلال رصاصتين على رأس الشهيد، حيث اقتحمت تلك الوحدة المنزل بإسناد قوات الاحتلال التي كان برفقتها كلاب بوليسية".


قوات الاحتلال، وبحسب يعقوب، تركت الشاب محمد شحام ينزف مدة 40 دقيقة، ثم سحلته وجرته، واختطفت جثمانه الذي لا يزال محتجزًا حتى الآن، وخلال انسحاب قوات الاحتلال اندلعت مواجهات بينها وبين الشبان.


ويشير يعقوب إلى أن للشهيد محمد ابن عم هو علاء شحام استشهد قبل 5 شهور على سطح أحد المنازل في مخيم قلنديا، خلال مواجهات شهدها المخيم، علمًا بأن الشهيد الشحام له 3 أشقاء من بينهم شقيقان من ذوي الاحتياجات الخاصة "مكفوفان" وشقيقتان، حيث كان الشهيد يساعد عائلته برعايتهما.


ومنذ مطلع العام الجاري، وحتى الآن، بلغ مجموع الشهداء 139 شهيدًا، بينهم 84 شهيدًا في الضفة الغربية بما فيها القدس، و4 شهداء من الداخل الفلسطيني المحتل عام 1948، وشهيد واحد من غزة متأثر بجروحه من معركة سيف القدس التي وقعت العام الماضي، إضافة إلى 50 شهيدًا ارتقوا خلال العدوان الأخير على غزة بينهم (17 طفلاً). 

دلالات

شارك برأيك على الشهيد المقدسي محمد شحام.. قتلوه من مسافة الصفر أمام مرأى عائلته

شارك دون الحاجة الى التسجيل.

يرجى التعليق باللغة العربية.

فريق عمل القدس دوت كوم

مشاركات القراء

مفكر بسيط

الإثنين 15 أغسطس 2022 8:19 مساءً

جبن وما بعده من جبن....ولكن الحق قادم بإذن الله تعالى

صالح الكثيري

الإثنين 15 أغسطس 2022 2:29 مساءً

حسبنا الله ونعم الوكيل وكفى... سيأتي يوم يقول الشجر والحجر تعال يامسلم خلفي يهودي اقتله ... قريبا باذن الله ...

إشترك الآن النشرة البريدية آخر الأخبار من القدس دوت كوم
By signing up, you agree to our Privacy Policy
طقس القدس

الأحد

18- 27

الإثنين

18- 27

الثّلاثاء

19- 29
أسعار العملات
  • دولار أمريكي / شيكل شراء 3.51 بيع 3.49
  • دينار أردني / شيكل شراء 4.94 بيع 4.93
  • يورو / شيكل شراء 3.38 بيع 3.37

الإثنين 26 سبتمبر 2022 7:17 صباحًا

الأكثر قراءة

تصويت

هل تعتقد أن المجتمع الدولي سيضغط للعودة للمفاوضات بعد خطاب الرئيس عباس؟

20

79

(مجموع المصوتين 97)

الأكثر تعليقاً