أقلام وأراء

الجمعة 27 مايو 2022 12:42 مساءً - بتوقيت القدس

تكريم شيرين أبو عاقلة

بقلم:حمادة فراعنة
تكريم شيرين أبو عاقلة، من قبل رأس الدولة الأردنية، قرار سياسي، موقف وطني قومي، انحياز علني، لما تُمثل: امرأة، صحفية، فلسطينية، مقدسية، مسيحية وأميركية يتم اغتيالها من قبل قوات المستعمرة وأجهزتها.

تكريم شيرين أبو عاقلة، يوم الاستقلال الأردني، مع شهداء القوات المسلحة والأجهزة الأمنية، وكل الذين ضحوا وبذلوا وقدموا، من أجل أمن الأردن واستقراره، دلالة على ما نقول ونؤكد أن قضية فلسطين وحريتها واستقلالها وعودة اللاجئين المشردين إليها، جزء أصيل من الأمن الوطني الأردني، مهما تلونت مظاهر السياسة، وتبدلت المواقف، فالثابت لا يمكن تغييره، حتى ولو تأجل، أو غابت مظاهر الأولويات، وطغت أحداث طارئة، وتفاقمت مشاكل، ولكن الثابت يبقى ثابتاً، مهما تقادم الزمن وطالت الأيام.

لدينا حوافز للاهتمام أولها الجموح الإسرائيلي، والتطرف اليهودي الذي لا يقبل انحداراً عن سلوك التطرف الإسلامي، وسياسات التوسع الاستعمارية التي لا تحترم حقوق البشر، ولا تقر بقدسية ما نؤمن به كمسلمين ومسيحيين تتعرض مقدساتهم للمس والتطاول على أيدي المتطرفين المدعومين علناً من قبل حكومات المستعمرة المتعاقبة وأجهزتها العسكرية والأمنية وقطعان مستوطنيها المتوحشين.

لدينا حوافز لا تقل أهمية بسبب تطرف المستعمرة، تنعشه بسالة الشعب الفلسطيني وتضحياته وإيمانه الوطني وتمسكه بحقوقه الثابتة غير القابلة للتبديد أو التلاشي أو الاندثار.

عوامل محفزة لكل الأردنيين نحو فلسطين، ولهذا يقع تكريم رأس الدولة الأردنية للشهيدة شيرين أبو عاقلة، استجابة للولاء الوطني، والتمسك بالنهج القومي، والإنحياز لعدالة المطالب الفلسطينية، وتطلعات شعبها نحو الحرية والعودة، إنه تكريم يُعبر عن ضمير كل الأردنيين: أبناء المدن والريف والبادية والمخيمات، بوحدة تتوسل استقرار الأردن وتقدمه وتعدديته وديمقراطيته، واحتكام مؤسساته لنتائج صناديق الاقتراع وفق التعديلات الدستورية والقانونية الملزمة.

وحدة شعبنا الأردني، هو السلاح القوي المجرب الذي يجعل من الأردن رأس حربة سياسية في مواجهة مخططات التدمير والتخريب للعالم العربي، فالأمن الوطني الأردني مرتبط بحرية فلسطين، واستقرار سوريا، وتطور العراق، وأمن الخليج العربي، وقدرات مصر، ووحدة السودان، ونمو بلدان شمال إفريقيا العربية وخياراتها التقدمية القائمة على التعددية وصناديق الاقتراع.

تستحق شيرين وعائلتها هذا التقدير الرفيع لما فعلت وقدمت، فقد أذلتِ المستعمرة، وساهمت في تعرية مضمونها العنصري الفاشي الاستعماري، وهي نقلة ومحطة وخطوة جوهرية على الطريق، طريق انتصار فلسطين ولهذا نحن معها وسنكون.

شارك برأيك على تكريم شيرين أبو عاقلة

شارك دون الحاجة الى التسجيل.

يرجى التعليق باللغة العربية.

فريق عمل القدس دوت كوم

مشاركات القراء

إشترك الآن النشرة البريدية آخر الأخبار من القدس دوت كوم
By signing up, you agree to our Privacy Policy
طقس القدس

السّبت

8- 14

الأحد

10- 16

الإثنين

11- 18
أسعار العملات
  • دولار أمريكي / شيكل شراء 3.43 بيع 3.42
  • دينار أردني / شيكل شراء 4.83 بيع 4.82
  • يورو / شيكل شراء 3.56 بيع 3.55

السّبت 26 نوفمبر 2022 7:54 صباحًا

الأكثر قراءة

تصويت

هل تعتقد أن قطر ستحقق نجاحًا باهرًا في استضافتها لكأس العالم؟

28

71

(مجموع المصوتين 919)

الأكثر تعليقاً