فلسطين

السّبت 13 أغسطس 2022 2:27 مساءً - بتوقيت القدس

نضال أبو عكر.. عصا الاحتلال في إظهار القبضة الحديدية مصيرها الانكسار

بيت لحم– "القدس" دوت كوم- نجيب فراج- ما أن علم الأسرى في سجن عوفر بوصول الأسير نضال أبو عكر إلى معبر السجن حتى استشاطوا غضبًا، خاصة وأنهم كانوا قد ودعوه في الثاني والعشرين من أيار الماضي، بعد أن قضى عامين في الاعتقال الاداري، ليعود بعد نحو سبعين يومًا مرة أخرى ويحوّل للإعتقال الإداري لمدة ستة أشهر، معلنين أنهم سوف يساندوه في أي خطوة يعلن عنها في مواجهة هذا الاستهداف.


الخطر المزعوم
خلال الاتصالات بينه وبين الأسرى الذين يعرفوه جميعهم، كونه أسيرًا منضبطًا وحريصًا على الأسرى ووحدويًا حتى نخاع العظم، وبالتالي لا يمكن أن يكون لوحده في مثل هذا الاستهداف، كما قالوا.


يقول نضال أبو عكر لـــــ"القدس" إنه عاد إلى السجن بهذه السرعة وبقرار من المخابرات الإسرائيلية ليس لأنه يشكل خطرًا على الاحتلال الإسرائيلي، بحسب ما يرد في بنود الملف السري بل هم يريدونه أن يسكت وأن لا يكون خارج السجن.


 قال له ضابط في المخابرات الإسرائيلية في عوفر التقاه قبل أيام "إنه الآن يستطيع أن يبيت مع بناته بسلام بعد اعتقاله" حسب زعمه.


 وأضاف أبو عكر معقبًا على حديث الضابط الإسرائيلي: "كأني أهدد بيته وعائلته، وهذه اللغة هي لغة مليئة بالكذب وبمحاولة قلب الحقائق على أنهم هم الضحية ونحن المعتدون، وكأننا نحن الذين نحتل فلسطين، وكأننا نحن الذين نتوغل في المدن ونشن حملات الاعتقال المتواصلة وهدم المنازل وارتكاب الجرائم".


أحلام ضائعة

يتابع أبو عكر: " عدت إلى منزلي قبل نحو شهرين لأحاول ترتيب حياتي وأنفرد بأولادي الذين لم أشاركهم أي مناسبة، سواءً في نجاحهم بالثانوية العامة، أو عندما تخرجوا من الجامعات، وكنت أُحضّر نفسي حتى أشاركهم في حفل تخريج ابني محمد من الجامعة هذا العام، ولكن جاء الاعتقال الأخير ليضع حدًا لهذا الحلم، لقد اعتقلوني بعد أن هاجموا المنزل واعتدوا على أسرتي" .


غضبٌ عارم
وأضاف: إن غضب زملائي الأسرى الذين ودعوني قبل شهربن لأعود اليهم، لم يكن من قبيل الصدفة أو من قبيل المبالغة، وهذا حال كافة المواطنين الذين يعرفونني، فالاحتلال يريد عزلي عن محيطي وعلاقاتي، فإما أن أحبس نفسي في البيت، وأعزل نفسي عن الناس وأجاملهم وأقيم علاقتي الاجتماعية وهي أبسط الحقوق معهم، أو استمع لهمومهم ومحاولة مساعدة من يطلب من المساعدة في القضايا اليومية من خلال عملي في المؤسسات أو أن أبقى في السجن كما يريدون بعيدًا عن الناس، وبهذه الطريقة القمعية حيث سبق للاحتلال ان اعتقلني لمدة 18 عامًا بينها عشر سنوات قيد الاعتقال الإداري، هذا السيف المسلط على رقبتي وعلى رقاب كافة الأسرى المستهدفين، وحينما أحاول أن أتنفس الحرية، أعود إلى السجن قبل استنشاقها.


وتابع: الاعتقال ما قبل الحالي اعتقلتني قوات المستعربين في كمين بمحيط مستشفى "الكاريتاس" عندما كنت ذاهبًا لأحضر زوجتي بعد انتهاء عملها وتمت عملية الاعتقال أمامها، والتي تمت قبل نحو شهر من وفاة والدي، حيث لم أستطع جراء هذه الاعتقالات من أن أودعه إلى مثواه الأخير".


مسيرةُ آلام لا حد لها
وقال: "إن الحديث يطول في سرد مسيرة الألم والمعاناة، وكل ذلك من أجل إسكات صوت يناهض الاحتلال ومن أجل قمع عمل مجتمعي يساهم ومن خلال المؤسسات الاجتماعية في التخفيف على هموم المواطنين".


وأضاف: "لذلك، وأمام هذا القمع الممنهج والمتواصل فقد قررت إعلان الإضراب المفتوح عن الطعام، وذلك منذ ثلاثة أيام، وقد انضم إلى جانبي نحو عشرين أسيرًا، للتضامن معي ورفض هذا الاعتقال ووقفه وهناك قرار بأن يتوسع التضامن في إرجاع الوجبات من أجل الضغط على قوات الاحتلال ووقف هذا الاعتقال الجائر.


وكانت منظمة الجبهة الشعبية في السجون قد استنكرت إعادة اعتقال أبو عكر البالغ من العمر 56 عامًأ، واعتبرته أنه يأتي في سياق إسكات صوت الأحرار، وقررت إعلان الإضراب من قبل أسراها على مراحل، اسنادًا لإضراب الأسير أبو عكر، الذي أكد أن سياسة القمع بهذه الطريقة لن تجدي نفعًا في جعله أن يكون مناضلًا من أجل الحرية ومناهضًا لهذا الاحتلال الذي سيكون مصيره بالتأكيدإلى زوال"

دلالات

شارك برأيك على نضال أبو عكر.. عصا الاحتلال في إظهار القبضة الحديدية مصيرها الانكسار

شارك دون الحاجة الى التسجيل.

يرجى التعليق باللغة العربية.

فريق عمل القدس دوت كوم

مشاركات القراء

إشترك الآن النشرة البريدية آخر الأخبار من القدس دوت كوم
By signing up, you agree to our Privacy Policy
طقس القدس

الثّلاثاء

19- 29

الأربعاء

19- 30

الخميس

19- 29
أسعار العملات
  • دولار أمريكي / شيكل شراء 3.51 بيع 3.49
  • دينار أردني / شيكل شراء 4.95 بيع 4.94
  • يورو / شيكل شراء 3.35 بيع 3.34

الأربعاء 28 سبتمبر 2022 6:22 صباحًا

الأكثر قراءة

تصويت

هل تعتقد أن المجتمع الدولي سيضغط للعودة للمفاوضات بعد خطاب الرئيس عباس؟

13

86

(مجموع المصوتين 119)

الأكثر تعليقاً