أقلام وأراء

الثّلاثاء 07 يونيو 2022 9:48 صباحًا - بتوقيت القدس

اقتحامات الاقصى والحرب الدينية

حديث القدس 


تسعى دولة الاحتلال من خلال اقتحاماتها للمسجد الاقصى المبارك خاصة في الاونة الأخيرة وبأعداد كبيرة من المستوطنين المتطرفين وأعضاء كنيست من اليمين العنصري، الى تحويل الصراع في المنطقة من صراع سياسي على الحقوق الوطنية الفلسطينية، الى صراع ديني، قد يغرق المنطقة بدماء كثيرة وعدم استقرار، بل أوضاع تهدد الأمن والسلم العالميين.


فما معنى ان تتزايد أعداد المستوطنين وأمناء ما يسمى جبل الهيكل الذين يقتحمون الاقصى يومياً ويقومون بإقامة صلوات تلمودية، ويهددون بإقامة الهيكل المزعوم مكان قبة الصخرة المشرفة؟


وما معنى اقتحام المستوطنين وأعضاء الكنيست من اليمين المتطرف بقيادة بن غفير بهذه الأعداد الكبيرة للاقصى خاصة قبل ما يسمى مسيرة الاعلام وترديد هتافات الموت للعرب وشتم النبي محمد صلى الله عليه وسلم، والاعتداء على المصلين والمرابطين والمرابطات من قبل هؤلاء المستوطنين وقوات الشرطة والجيش الاسرائيلي الذين يحرسونهم ويشجعونهم على جرائمهم بحق المصلين والمسجد الاقصى أولى القبلتين وثاني المسجدين وثالث الحرمين الشريفين؟.


كما ان هناك هدف آخر لهذه الاقتحامات وبأعداد كبيرة، وهي محاولة تقسيم الحرم الشريف مكانياً بعد ان تم تقسيمه زمانياً، حيث يقوم المستوطنون باقتحامه في ساعات الصباح وبعد الظهر، الى جانب تصريحات العديد من المستوطنين بأنه سيتم هدم قبة الصخرة المشرفة لإقامة الهيكل المزعوم مكانها.


وللعلم فإن جميع الحفريات التي قام بها يهود وأجانب لم تثبت أو لم يتم خلالها اكتشاف أي أثر للهيكل المزعوم أسفل الحرم القدسي الشريف، أو أي آثار لهم في القدس عامة وفي المسجد الاقصى خاصة.


وهدف دولة الاحتلال من كل ذلك هو بسط السيطرة على الحرم الشريف، والضرب بعرض الحائط بالاتفاقيات وبالحفاظ على الوضع الراهن المتفق عليه وكذلك الوصاية الاردنية على المقدسات والمنصوص عليها في اتفاق وادي عربة بين الاردن ودولة الاحتلال.


وعلى الجانب الفلسطيني بكل أطيافه السياسية والفصائلية التحرك العاجل لمنع دولة الاحتلال تحويل الصراع الى ديني، لأن من شأن ذلك اشعال المنطقة برمتها، الى جانب محاولات طمس الصراع السياسي ومحاولات النيل من حقوق شعبنا الوطنية في العودة وتقرير المصير واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

فالقدس برمتها في خطر والاقصى في خطر، خاصة بعدما اعتبرته دولة الاحتلال انتصاراً لها بتنفيذ مسيرة الاعلام وفق ما هو مخطط لها وبأعداد كبيرة من المستوطنين.

شارك برأيك على اقتحامات الاقصى والحرب الدينية

شارك دون الحاجة الى التسجيل.

يرجى التعليق باللغة العربية.

فريق عمل القدس دوت كوم

مشاركات القراء

إشترك الآن النشرة البريدية آخر الأخبار من القدس دوت كوم
By signing up, you agree to our Privacy Policy
طقس القدس

الجمعة

22- 33

السّبت

21- 33

الأحد

21- 33
أسعار العملات
  • دولار أمريكي / شيكل شراء 3.25 بيع 3.24
  • دينار أردني / شيكل شراء 4.59 بيع 4.57
  • يورو / شيكل شراء 3.28 بيع 3.27

الجمعة 19 أغسطس 2022 7:55 صباحًا

الأكثر قراءة

تصويت

هل تعتقد أن المقاومة حققت انجازات جديدة بعد الجولة الأخيرة ضد الاحتلال؟

57

42

(مجموع المصوتين 171)

الأكثر تعليقاً