منوعات

الأحد 30 أكتوبر 2022 2:01 مساءً - بتوقيت القدس

حوادث التدافع الأكثر دموية خلال العقد الأخير

باريس - (أ ف ب) -يعد حادث التدافع الذي أودى بحياة أكثر من 150 شخصا في سيول ليل السبت الأحد خلال احتفالات عيد هالوين من بين الأكثر دموية في السنوات العشر الماضية.


في 24 أيلول/سبتمبر 2015، أدى تدافع هائل في موقع رمي الجمرات في منى بمكة خلال موسم الحج إلى مقتل نحو 2300 شخص، وهي الكارثة الأكثر دموية في تاريخ الحج.


وألقت إيران التي أعلنت وفاة 464 من حجاجها باللوم على المملكة العربية السعودية معتبرة أنها أساءت تنظيم الحج.
وفسّر حجاج التدافع بإغلاق طريق قرب موقع رمي الجمرات وسوء إدارة قوات الأمن لتدفق الحجاج. بعد إيران، تعد مالي التي قُتل 282 من حجاجها، ثاني أكثر الدول تضررا.


في 1 تشرين الأول/أكتوبر 2022، وقع تدافع في ملعب كرة قدم في مالانغ (شرق جزيرة جاوة) بعد أن أرادت الشرطة صد الجماهير بالغاز المسيل للدموع، ما تسبب في مقتل 133 شخصا بينهم أكثر من أربعين طفلا.


تعرض العديد من الضحايا المذعورين للدهس أو الاختناق أثناء محاولتهم استخدام بوابات خروج مغلقة أو شديدة الضيق.


ووجهت لوائح اتهام إلى ستة أشخاص، بينهم ثلاثة من عناصر الشرطة، ونُقل قائد شرطة المنطقة. وقررت السلطات هدم ملعب كانجوروهان.


ليل 29 إلى 30 تشرين الأول/أكتوبر 2022، لقي 153 شخصا حتفهم وأصيب 134 بجروح في تدافع في سيول خلال احتفالات عيد هالوين التي شارك فيها الآلاف في شوارع ضيقة بأحد أحياء العاصمة الكورية الجنوبية.


في 13 تشرين الأول/أكتوبر 2013، أدى تدافع على هامش احتفال ديني قرب معبد في منطقة داتيا بولاية ماديا براديش الهندية (وسط) إلى مقتل ما لا يقل عن 115 شخصا دهسا أو غرقا، وجرح أكثر من 110 آخرين.


وقت وقوع الحادث، كان حوالي 20 ألف شخص على جسر فوق نهر السند. وبحسب السلطات المحلية، فإن شائعة عن انهيار محتمل للجسر الذي اصطدم به جرّار أدت إلى التدافع.


في 1 كانون الثاني/يناير 2013، قتل ما لا يقل عن 60 شخصا من بينهم العديد من الشباب، في تدافع وقع عندما غادر حشد كبير من المتفرجين منطقة بلاتو في أبيدجان (وسط) بعد مشاهدة عرض للألعاب النارية في رأس السنة.


في 7 كانون ثاني/يناير 2020، أدى تدافع في كرمان (جنوب شرق) خلال مشاركة حشد كبير في تشييع جنازة الجنرال الإيراني قاسم سليماني إلى مقتل 56 شخصا.


وسليماني الذي يُعتبر بطلا في إيران قُتل في 3 كانون الثاني/يناير في ضربة أميركية بطائرة مسيّرة خارج مطار بغداد.


في 2 تشرين الأول/أكتوبر 2016، لقي ما لا يقل عن 52 شخصا حتفهم وفق السلطات الإثيوبية - 100 على الأقل وفق المعارضة - خلال تدافع في بيشوفتو (50 كم جنوب شرق أديس أبابا) بعد اشتباكات مع الشرطة أثناء مهرجان إيريشا التقليدي الذي تقيمه إتنية أورومو في نهاية موسم الأمطار.


في 21 آذار/مارس 2021، لقي 45 شخصا حتفهم في تدافع في ملعب دار السلام، العاصمة الاقتصادية لتنزانيا، أثناء مراسم تكريم الرئيس الراحل جون ماغوفولي.


في 30 نيسان/أبريل 2021، أسفر تدافع أثناء موسم الحج السنوي اليهودي في جبل ميرون (الجرمق) شمال إسرائيل عن مقتل 45 شخصا على الأقل، في ظل أكبر تجمع في البلاد بعد تفشي وباء كوفيد-19.

دلالات

شارك برأيك على حوادث التدافع الأكثر دموية خلال العقد الأخير

شارك دون الحاجة الى التسجيل.

يرجى التعليق باللغة العربية.

فريق عمل القدس دوت كوم

مشاركات القراء

إشترك الآن النشرة البريدية آخر الأخبار من القدس دوت كوم
By signing up, you agree to our Privacy Policy
طقس القدس

السّبت

8- 18

الأحد

8- 17

الإثنين

7- 14
أسعار العملات
  • دولار أمريكي / شيكل شراء 3.42 بيع 3.44
  • دينار أردني / شيكل شراء 4.83 بيع 4.85
  • يورو / شيكل شراء 3.71 بيع 3.73

السّبت 28 يناير 2023 8:06 صباحًا

الأكثر قراءة

الأكثر تعليقاً