فلسطين

السّبت 06 أغسطس 2022 2:54 مساءً - بتوقيت القدس

إدانات عربية ودولية للعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة ومطالبات بوقفه فورًا

عواصم - "القدس" دوت كوم - أدانت جهات عربية ودولية، اليوم السبت، العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة.


وطالبت الأردن إلى "الوقف الفوري للعدوان الإسرائيلي المدان" على قطاع غزة، مطالبةً المجتمع الدولي بالتحرك العاجل، لوقف التصعيد وتوفير الحماية للفلسطينيين.


ونقل البيان عن الناطق الرسمي باسم الوزارة هيثم أبو الفول تحذيره "من التبعات الخطيرة للتصعيد الإسرائيلي وترويع المدنيين الذي لن يؤدي إلا لزيادة التوتر والعنف وتعميق بيئة اليأس".


وأكد أن "حل مشكلة قطاع غزة والحؤول دون تفاقم العنف يكمن في إيجاد أفق سياسي حقيقي بالعودة لطاولة المفاوضات لتحقيق السلام العادل على أساس حل الدولتين، ورفع الحصار الجائر عن القطاع والمعالجة السريعة للاحتياجات الإنسانية فيه".


كما وطالب وزير الخارجية الإيرلندي سيمون كوفيني، إلى وقف فوري للعدوان الإسرائيلي على غزة وحماية المدنيين هناك.


وقال كوفيني في تغريدة على تويتر: "تدعو إيرلندا إلى وقف التصعيد وحماية المدنيين، وهو التزام بموجب القانون الدولي. أنا قلق بشكل خاص بشأن تأثير ذلك على الأطفال".


وأضاف "نشعر بقلق بالغ إزاء التصعيد في غزة ومحيطها وتأثير الضربات الإسرائيلية على المدنيين".


 من جهتها، أدانت وزارة الخارجية اللبنانية بشدة العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، داعيًة المجتمع الدولي للتدخل السريع لوقف هذا الاعتداء فورا، والطلب من إسرائيل التقيّد بالقرارات الأممية، حفاظا على المدنيين الفلسطينيين الذين يعانون الامرين من الحصار الإسرائيلي الظالم.


كما وأعربت وزارة الخارجية الكويتية، عن إدانتها واستنكارها للعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، الذي أدى إلى استشهاد وجرح العشرات.


وأوضحت الخارجية الكويتية في بيان لها، أن هذا العدوان الغاشم يأتي استمرارا للجرائم التي تقوم بها قوات الاحتلال، وإصرارا على انتهاكها السافر لقواعد القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية.


ودعت المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته بالتحرك الفوري والسريع لوقف تلك الاعتداءات السافرة وضمان احترام سلطات الاحتلال لميثاق الأمم المتحدة وقواعد القانون الدولي والتزامها بقرارات الشرعية الدولية، كما دعت إلى توفير الحماية للشعب الفلسطيني.


وفي السياق ذاته، حملت وزارة الخارجية والمغتربين السورية، الاحتلال الإسرائيلي، مسؤولية التصعيد الخطير في قطاع غزة، وطالبت بمحاسبة المسؤولين الإسرائيليين، الذين اعتادوا ارتكاب جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية.


وقالت الخارجية السورية في بيان لها، إن عدم اهتمام المجتمع الدولي بدماء الفلسطينيين أطفالا ونساء وشيوخا يعكس بشكل سافر تواطؤا مع العدوان وتجاهلا لكل قيم القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة.


وأكدت وقوف سوريا ودعمها للشعب الفلسطيني في الدفاع عن حقوقه بالحياة والحرية.


كما وأدانت تركيا، العدوان الإسرائيلي، على قطاع غزة.


 وأوضحت وزارة الخارجية التركية، أنها تراقب بقلق عميق التوتر المتصاعد في المنطقة عقب الهجمات الإسرائيلية على قطاع غزة.


وأكدت أن فقدان مدنيين بينهم أطفال لحياتهم جراء تلك الهجمات يعتبر أمرا غير مقبول.


وقالت: "ندين بشدة الهجمات الجوية التي شنتها إسرائيل الجمعة ضد غزة".


وشددت على ضرورة "إنهاء الأحداث المذكورة مباشرة قبل أن تتحول إلى دوامة من الصراع".


ومن جهتها،أدانت الجزائر بشدة العدوان الغاشم الذي شنته قوات الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة.


وأعربت وزارة الخارجية الجزائرية في بيان لها، عن قلقها البالغ أمام هذا التصعيد الخطير الذي يضاف إلى سلسلة لا تنتهي من الانتهاكات الممنهجة بحق المدنيين في خرق واضح وجلي لجميع المواثيق والقرارات الدولية ذات الصلة.


كما وأعربت روسيا عن "قلقها البالغ" إزاء التصعيد بين إسرائيل وحركة الجهاد الإسلامي في قطاع غزة حيث أسفر إلى الآن عن سقوط عشرة قتلى على الأقل، ودعت إلى إبداء "أقصى درجات ضبط النفس".


وجاء في بيان للمتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا "نراقب بقلق بالغ تطور الأحداث التي يمكن أن تؤدي إلى استئناف المواجهة العسكرية على نطاق واسع وتفاقم تدهور الأوضاع الإنسانية المتردية أصلا في غزة".


ودعت زاخاروفا "كل الأطراف المعنيين إلى إبداء أقصى درجات ضبط النفس ومنع تصعيد العمليات المسلحة وإعادة تفعيل وقف مستدام لإطلاق النار فورًا".


من جهته، قال المتحدث باسم وزير خارجية الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل  إن التكتل يتابع أعمال العنف في قطاع غزة "بقلق بالغ" ويدعو جميع الأطراف إلى "أقصى درجات ضبط النفس" من أجل تجنب تصعيد جديد.


أكد بيتر ستانو في بيان أن "إسرائيل لها الحق في حماية سكانها المدنيين ولكن يجب القيام بكل ما يمكن لمنع نشوب نزاع أوسع من شأنه أن يؤثر في المقام الأول على السكان المدنيين من كلا الجانبين ويؤدي إلى ضحايا جدد والمزيد من المعاناة".


وأشار إلى أن "هذه الأحداث الأخيرة تؤكد من جديد على ضرورة احياء أفق سياسي وضمان وضع مستدام في غزة".


كما وأدانت وزارة الخارجية العراقية، العدوان الإسرائيلي، على قطاع غزة، وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية العراقية أحمد الصحّاف في بيان نقلته وكالة الانباء العراقية (واع)، أن "العراق يعربُ عن إدانتهِ واستنكارهِ للعدوان الإسرائيلي، الذي أستهدف مناطق مُختلِفة بقطاع غزة، أسفرت عن استشهاد عددٍ من المواطنين الفلسطينيين بينهم طفلة، وإصابة أخرين".


وأضاف أن "لغةَ العنفِ التي ينتهجها الاحتلال الإسرائيلي تُنبئُ بمزيد من الاحتقان، وتُكرّس مناخ التوتر، وذلك لن يفضي سوى إلى تناميّ التصعيد والتأزيم دون الوصول إلى أي حل".


وفي السياق، أدانت باكستان، الغارات الجوية الإسرائيلية الأخيرة على غزة، التي أسفرت عن مقتل 15 مواطنا بينهم طفلة في الخامسة من عمرها وإصابة عدد كبير من الأبرياء.


وقالت الخارجية الباكستانية في بيان صحفي، إن العدوان الأخير هو نموذج للفظائع الإسرائيلية والأعمال غير القانونية والاستخدام العشوائي للقوة ضد الفلسطينيين الأبرياء على مدى عقود، في تحدٍ كامل لقوانين حقوق الإنسان الدولية والقانون الإنساني الدولي.


ودعت باكستان المجتمع الدولي إلى حث إسرائيل على وضع حد فوري للاستخدام السافر للقوة والانتهاكات الصارخة لحقوق الإنسان ضد الشعب الفلسطيني.


وجددت الدعوة إلى قيام دولة فلسطينية قابلة للحياة ومستقلة ومتصلة جغرافياً على حدود ما قبل عام 1967 وعاصمتها القدس، وقالت: "هذا هو الحل الوحيد العادل والشامل والدائم للقضية الفلسطينية وفقاً لقواعد الأمم المتحدة ذات الصلة".


كما وأعربت وزارة الخارجية العمانية عن إدانة سلطنة عُمان واستنكارها لاعتداءات قوات الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة، داعية المجتمع الدولي إلى تحمّل مسؤولياته نحو وقف التصعيد، ودعم الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني بإنهاء الاحتلال، وتحقيق السلام العادل والشامل.


ومن جهته، أدانت الجمهورية اليمنية، العدوان الإسرائيلي على قطاع ‎غزة، الذي خلف العديد من الشهداء والجرحى.


وطالبت وزارة الخارجية اليمنية،  المجتمع الدولي لاتخاذ موقف حازم، يمنع هذه الجرائم بحق الشعب الفلسطيني.


وأضافت أن جرائم الاحتلال تنتهك جميع القوانين والقرارات والمواثيق الدولية والإنسانية، مجددة موقف اليمن الثابت والداعم للشعب الفلسطيني، وقضيته العادلة، وحقه المشروع في إقامة دولته، وفقا لمبادرة السلام العربية.


دلالات

شارك برأيك على إدانات عربية ودولية للعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة ومطالبات بوقفه فورًا

شارك دون الحاجة الى التسجيل.

يرجى التعليق باللغة العربية.

فريق عمل القدس دوت كوم

مشاركات القراء

إشترك الآن النشرة البريدية آخر الأخبار من القدس دوت كوم
By signing up, you agree to our Privacy Policy
طقس القدس

الأحد

22- 33

الإثنين

22- 32

الثّلاثاء

21- 31
أسعار العملات
  • دولار أمريكي / شيكل شراء 3.35 بيع 3.34
  • دينار أردني / شيكل شراء 4.73 بيع 4.71
  • يورو / شيكل شراء 3.41 بيع 3.4

الإثنين 08 أغسطس 2022 8:16 صباحًا

الأكثر قراءة

تصويت

هل تؤيد عقد قمة اقتصادية مع الاحتلال في ظل استمرار جرائمه بحق الشعب الفلسطيني؟

79

20

(مجموع المصوتين 202)

الأكثر تعليقاً