ar Arabic
ar Arabicen Englishde German
Connect with us

عربي ودولي

واشنطن ترحب برئاسة البرلمان العراقي الجديد و”تأمل” الإسراع بتشكيل الحكومة

واشنطن– “القدس” دوت كوم- سعيد عريقات- رحبت واشنطن، الاثنين، بانعقاد الدورة الخامسة للبرلمان العراقي، مؤكدة أنه “جزءا لا يتجزأ من العملية الديمقراطية العراقية والسيادة الوطنية” ، وذلك بعد أن انتخب البرلمان العراقي، الأحد، 9 كانون الثاني 2022، النائب السني محمد الحلبوسي رئيسا له، في خطوة مهمة نحو تشكيل حكومة جديدة بعد ثلاثة أشهر من الانتخابات العامة.

كما انتُخب حاكم الزاملي، الذي ترشح عن التيار الصدري، نائبا أول للحلبوسي، في حين جرى انتخاب شاخوان عبد الله من الحزب الديمقراطي الكردستاني نائبا ثانيا.

وفاز الحلبوسي برئاسة البرلمان لولاية ثانية، خلال الجلسة الأولى للبرلمان، بعد تصويت 200 نائب لصالحه، فيما حصل منافسه محمود المشهداني، من تحالف “عزم”، على 14 صوتا فقط بحسب الوسائل الإعلامية العراقية.

وأعربت واشنطن عن أملها في أن “يشرع قادة العراق ومجلس النواب الجديد بالإسراع في عملية تشكيل حكومة جديدة”.

وقد ألمحت إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن منذ قدومها قبل عام إلى تأييدها لرئيس وزراء العراق الحالي، مصطفى الكاظمي، كما أشارت مصادر مطلعة أن الولايات المتحدة تدفع من أجل أن يحافظ على موقعه.

ومن المقرر أن ينتخب المشرعون لاحقا رئيسا جديدا للبلاد يكلف أكبر كتلة برلمانية بتشكيل الحكومة، حيث أعلن الحبلوسي ، البالغ من العمر 41 عاما، رئيس مجلس النواب العراقي مساء الأحد عن فتح باب الترشيح لمنصب رئيس الجمهورية، وقال خلال جلسة برلمانية بعد انتخابه رئيسا للمجلس إنه “يفتح باب الترشيح لمنصب رئيس الجمهورية خلال 15 يوما وفقا للتوقيتات الدستورية”، فيما قرر رفع الجلسة حتى إشعار آخر.

وفي هذا الصدد أكد البيان الصادر عن البرلمان أهمية تشكيل الحكومة ليتسنى لها “الاضطلاع بالعمل المهم والمتمثل في الاستمرار في حماية الديمقراطية ودعم السيادة الوطنية والتصدي للتحديات الملحة التي تواجه العراق والمنطقة حاليا”.

وأضاف: “يحدونا الأمل في أن تعكس الحكومة الجديدة فور تشكيلها إرادة الشعب العراقي وأن تعمل على معالجة تحديات الحوكمة وحقوق الإنسان والأمن والاقتصاد في العراق”.

وكان المجلس الجديد أجل جلسته الأولى لمزيد من المناقشات، بعد نقل رئيس “سن الجلسة” محمود المشهداني إلى المستشفى إثر إصابته في تدافع داخل البرلمان، حيث أفادت وسائل إعلام عراقية في وقت لاحق باستقرار الحالة الصحية له.

وشهدت الجلسة الأولى مشادات اندلعت بين النواب حيث سادت الفوضى، بحسب ما نقلته وسائل الإعلام.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *