Connect with us

عربي ودولي

الولايات الألمانية اقترضت 60 مليار يورو منذ بدء الجائحة

ميونخ – (د ب أ)- كشف مسح أجرته وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) أن الولايات الألمانية الـ16 استدانت نحو 60 مليار يورو منذ بدء جائحة كورونا.


ورغم ارتفاع قيمة الديون، لا يزال الإجمالي أقل بكثير مما كان يُخشى في المرحلة الأولى من الأزمة. وتعتزم ثلاث ولايات على الأقل – سكسونيا السفلى وتورينجن وبادن فورتمبرج – البدء في سداد ديونها المتعلقة بالجائحة اعتبارا من مطلع العام المقبل.


وفي الأيام الأولى من الجائحة، وافقت السلطات في كل الولايات إجمالا على أكثر من 100 مليار يورو من الديون الجديدة. وتعتبر هذه خطوة غير تقليدية في بلد ينفر بشدة من تسجيل عجز في موازنته.


وفي الأساس، لم تكن أي حكومة من حكومات الولايات تعتزم تحمل ديون جديدة في عام 2020 بسبب ما يسمى بـ”مكابح الديون”، وهو تعديل دستوري ألماني يلزم جميع الولايات بموازنة ميزانياتها. لكن نظرا لخطورة الجائحة، قامت الحكومة الألمانية الاتحادية بتفعيل بند تعليق “مكابح الديون” بسبب الحالة الطارئة.


وبحسب المسح الذي شمل وزارات المالية في الولايات، اقترضت الولايات الألمانية مجتمعة في عامي 2020 و 2021 حوالي 6ر57 مليار يورو. إلا أن هناك فوارق هائلة بين الولايات، فقد اقترضت ثلاث من أكبر وأغنى ولايات ألمانيا- بافاريا وشمال الراين-ويستفاليا وبادن-فورتمبرج- ما يقرب من نصف إجمالي الديون الجديدة.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *