ar Arabic
ar Arabicen Englishde German
Connect with us

فلسطين

هآرتس: إسرائيل تعتقل فلسطينيًا يعاني من “الفصام” في العزل الانفرادي منذ عام

ترجمة خاصة بـ”القدس” دوت كوم- ذكرت صحيفة هآرتس العبرية، اليوم الإثنين، أن ما تسمى المحكمة العليا الإسرائيلية وافقت أمس الأحد على استمرار مصلحة السجون في اعتقال فلسطيني مصاب بالفصام ومعتقل في سجن جلبوع، وذلك رغم تقديم رأيين نفسيين بأن استمرار اعتقاله في الحبس الانفرادي يمكن أن يفاقم حالته العقلية ويزيد من خطره على نفسه وبيئته.

ووفقًا للصحيفة، فإن الأسير الذي رمز إليه بـ “ي” محتجز منذ أكثر من عام في العزل الانفرادي، وبعد تدهور حالته العقلية نقل إلى مركز الصحة النفسية وبعد خروجه من المستشفى أعيد للسجن وعزله مجددًا، حيث لا يزال محتجزًا منذ 9 أشهر بشكل متواصل.

وقضت المحكمة المركزية الإسرائيلية في الناصرة مؤخرًا قرارًا يسمح لمصلحة السجون بمواصلة عزله بحجة “وجود معلومات استخبارية تظهر ضرورة أن يبقى في العزل الانفرادي لتشكيله خطرا على السجناء والسجانين”، ما دفع منظمة أطباء من أجل حقوق الإنسان الإسرائيلية لتقديم استئناف للمحكمة العليا، اعتبرت فيه أن حكم المحكمة المركزية غير قانوني وأنه كان يجب الأخذ بعين الاعتبار أن الأسير يعاني من مرض الانفصام ووجوده في العزل سيؤثر على حالته العقلية بشكل كبير.

وقدمت المنظمة رأيين لطبيبين نفسيين إسرائيليين مختصين لدعم موقفها، للتأكيد أن إبقاء الأسير في حالة العزل قد يؤدي إلى تفاقم حالته العقلية و”يجعله خطيرًا على بيئته” لاحقًا.

وادعت مصلحة السجون أن المعتقل يخضع لمتابعة طبية ونفسية ويتلقى العلاج، و”أنه تم عزله بسبب سلوكه ‘العنيف’ و’الخطر الذي يشكله’..”.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *