Connect with us

فلسطين

صحفية إسرائيلية: بن غفير لا يستحق أن يكون عضو كنيست

رام الله – “القدس” دوت كوم – ترجمة خاصة – قالت الصحافية الإسرائيلية ميراف باتيتو في مقال نشرته صحيفة يديعوت أحرونوت، اليوم الخميس، إن إيتمار بن غفير عضو الكنيست عن حزب الصهيونية الدينية والمعروف بتطرّفه، لا يستحق أن يكون عضوًا في الكنيست في ظل الأعمال التي يمارسها في محاولة لإثبات نفسه أمام الجمهور الإسرائيلي.

وأشارت باتيتو في مقالتها، إلى المواجهات الكثيرة التي بدأها بن غفير ضد أعضاء كنيست عرب، إلى جانب مواجهته لأفراد الشرطة الإسرائيلية في أكثر من حدث ومنها مؤخرًا التصدي لهم خلال محاولة إخلاء بؤرة استيطانية بالضفة الغربية، وليس بآخر الأحداث إشهاره السلاح في وجه حراس أمن لمجرد أنهم عرب.

واعتبرت باتيتو أن ما يقوم به بن غفير ليس عملًا عشوائيًا بل ضمن عمل محسوب وضمن خطة مدروسة يعمل عليها منذ سنوات ويحاول من خلاله أن ينمي الكراهية، ويستغل كل حدث من أجل ذلك كما فعل في قضية رفع السلاح على حراس الأمن في موقف السيارات بأرض المعارض في تل أبيب أمس، والادعاء بأنه “شعر بالتهديد”.

ولفتت إلى أنه يسعى إلى “احتلال وعي الجمهور الإسرائيلي”، وأنه يرى في ذلك “فرصة رائعة ليثبت أن حارس الأمن العربي يشكل خطرًا على حياتهم وأنهم يواجهون خطر إطلاق النار عليهم” (أي الجمهور).

ووصفت الصحفية الإسرائيلية، المتطرف بن غفير، بأنه شخص مصاب “بالهلع البرلماني” وأنه محترف يستمتع بمشاهدة “شرارة النيران وهي تتطاير في الهواء”، ومن لا يؤمن بذلك عليه أن لا يتردد في تصفح يوميات بن غفير ليعرف ما يجري، وليس من الصعب عدم معرفة أن الرجل في خضم حملة حرق متعمّد للأوضاع، وأنه يجب اتخاذ خطوات ضرورية لعدم تبني حجته العنصرية.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *