Connect with us

رياضة

بطولة إسبانيا: قادش يفرمل ريال مدريد ويسدي خدمة لاشبيلية


مدريد (أ ف ب) -أوقف قادش التاسع عشر قبل الاخير سلسلة الانتصارات المتتالية لريال مدريد المتصدر عندما أرغمه على التعادل السلبي في سانتياغو برنابيو الأحد في المرحلة الثامنة عشرة من الدوري الإسباني لكرة القدم، وأسدى خدمة لجاره الأندلسي اشبيلية.
وكان ريال مدريد يمني النفس بتحقيق فوزه الثامن تواليا والرابع عشر هذا الموسم وإعادة الفارق بينه وبين اشبيلية الى ثماني نقاط، بيد أنه عانى الأمرين أمام التكتل الدفاعي للضيوف وتألق حارس مرماهم الأرجنتيني خيريمياس ليديسما.
كما أن المهاجمين الفرنسي كريم بنزيمة هداف الدوري برصيد 13 هدفا والذي احتفل بعيد ميلاده الـ34، والبرازيلي فينيسيوس جونيور الذي خاض مباراته المئة مع ريال مدريد في الليغا لم يشكلا خطورة كبيرة على مرمى الضيوف.

وبات فينيسيوس سابع برازيلي يصل حاجز الـ100 مباراة في الليغا بعد مارسيلو (377) وروبرتو كارلوس (370) وكازيميرو (206) ورونالدو (127) وسافيو (105) وروبينيو (101).
وفشل النادي الملكي في الفوز على قادش للمرة الثانية تواليا في العاصمة مدريد بعدما خسر امامه صفر-1 الموسم الماضي.
واكتفى ريال مدريد بنقطة واحدة عزز بها موقعه في الصدارة برصيد 43 نقطة بفارق ست نقاط امام اشبيلية الفائز على ضيفه أتلتيكو مدريد حامل اللقب 2-1 السبت.

ويملك اشبيلية فرصة تقليص الفارق إلى ثلاث نقاط في حال فوزه على ضيفه برشلونة الثلاثاء في مباراة مؤجلة من المرحلة الرابعة.
وبدت جليا معاناة ريال مدريد من غياب أكثر من لاعب أساسي بسبب الإصابة وفيروس كورونا خصوصا صانع ألعابه الكرواتي لوكا مودريتش والمهاجم البرازيلي رودريغو وماركو أسنسيو وداني كارفاخال والويلزي غاريث بايل وإيسكو والبرازيلي مارسيلو.
ودفع مدرب ريال مدريد الإيطالي كارلو أنشيلوتي بصانع الالعاب الدولي البلجيكي إدين هازار أساسيا وذلك للمرة الاولى منذ ثلاثة أشهر وتحديدا 19 أيلول/سبتمبر الماضي ضد فالنسيا.

وضغط ريال مدريد منذ البداية بحثا عن افتتاح التسجيل لكنه وجد صعوبة كبيرة في اختراق دفاع النادي الأندلسي فلجأ إلى التسديد البعيد دون خطورة كبيرة باستثناء كرة قوية للاعب وسطه الدولي الأوروغوياني فيديركو فالفيردي بيمناه من خارج المنطقة ابعدها ليديسما الى ركنية (23).
وكاد الالماني توني كروس يخدع ليديسما بتمريرة عرضية داخل المنطقة حاول هازار متابعتها برأسه لكن حامي عرين الضيوف ابعدها في توقيت مناسب قبل ان يشتتها الدفاع (55).

وسدد كازيميرو كرة قوية بيمناه من خارج المنطقة بجوار القائم الايسر (57).
وتلاعب فينيسيوس بالدفاع وتوغل داخل المنطقة وسدد كرة قوية ابعدها ليديسما قبل ان يشتتها المدافع فالي (59)، وتدخل المدافع الغيني الاستوائي كارلوس أكابو في توقيت مناسب للتصدي لتسديدة فينيسيوس من مسافة قريبة (60).
وكاد البديل المخضرم ألفارو نيغريدو (36 عاما) يفعلها ويهز شباك البلجيكي ثيبو كورتوا من اول هجمة لقادش عندما تلقى كرة داخل المنطقة سددها زاحفة بجوار القائم الايسر (74).
وكثف ريال مدريد من ضغطه في الدقائق المتبقية دون جدوى.

وبدوره أوقف أتلتيك بلباو صحوة ضيفه ريال بيتيس عندما تغلب عليه 3-2 وألحق به الخسارة الأولى بعد أربعة انتصارات متتالية.
وكان أتلتيك بلباو البادئ بالتسجيل عبر مهاجمه إيناكي وليامس في الدقيقة الثانية، وأدرك خوانمي التعادل بعد أربع دقائق (6)، قبل أن يمنح زميله الدولي الفرنسي الجزائري الأصل نبيل فقير التقدم للضيوف مطلع الشوط الثاني (52).
وانتظر أتلتيك بلباو الدقيقة 72 لإدراك التعادل عبر وليامس، قبل أن يسجل أوسكار دي ماركوس هدف الفوز لأصحاب الأرض في الدقيقة 89.

واستعاد أتلتيك بلباو نغمة الانتصارات التي غابت عنه في المباريات الثماني الأخيرة وحقق فوزه الخامس هذا الموسم فصعد الى المركز التاسع برصيد 24 نقطة، فيما تجمد رصيد ريال بيتيس عند 33 نقطة في المركز الثالث بخسارته الخامسة هذا الموسم.
وأكرم غرناطة وفادة ضيفه ريال مايوركا عندما تغلب عليه 4-1 بينها هاتريك لمهاجمه المخضرم خورخي مولينا.
ومنح كولينا البالغ من العمر 39 عاما، التقدم لغرناطة في الدقيقة 20، وأدرك دانيال رودريغيس التعادل للضيوف بعد أربع دقائق، لكن أصحاب الأرض ضربوا بقوة في الشوط الثاني فأضاف مولينا هدفين في الدقيقتين 61 و90+1، قبل أن يختم أنتونيو بويرتاس المهرجان بالهدف الرابع (90+6).

وعزز غرناطة موقعه في المركز الخامس عشر برصيد 19 نقطة بفارق نقطة واحدة خلف ريال مايوركا الرابع عشر.
وحقق خيتافي فوزا قاتلا على ضيفه أوساسونا بهدف وحيد سجله داريو بوفيدا في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع.
وتختتم المرحلة الإثنين بلقاء ليفانتي مع فالنسيا.
اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *