Connect with us

منوعات

تثبيت موعد إطلاق التلسكوب “جيمس ويب” في 24 كانون الأول/ديسمبر

باريس- (أ ف ب)- بعد تأجيل الموعد مراراً، أعلنت وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) وشركة “أريان سبايس” الفرنسية للصناعات الفضائية تثبيت 24 كانون الأول/ديسمبر موعدا لإطلاق التلسكوب الفضائي جيمس ويب عبر صاروخ من طراز “أريان 5”.

وكتبت “أريان سبايس” عبر تويتر أن موعد إطلاق “التلسكوب الفضائي جيمس ويب بات مثبّتا في 24 كانون الأول/ديسمبر عند الساعة 09,20 بتوقيت كورو (12,20 ت غ)”.

ويشكل هذا التلسكوب إنجازا تقنيا متطورا للغاية، وسيكون أكبر وأقوى تلسكوب يُرسَل إلى الفضاء على الإطلاق. وهو مصنوع في الولايات المتحدة تحت إدارة وكالة ناسا، ويضم أدوات من وكالتي الفضاء الأوروبية والكندية.

وبعد وصول التلسكوب من كاليفورنيا في تشرين الأول/أكتوبر، أرجئ إطلاقه من قاعدة كورو الفضائية مرتين إثر مشكلات فنية بسيطة.

وكانت “ناسا” و”أريان سبايس” تسعيان إلى قطع الطريق أمام أي خطر مرتبط بإطلاق التلسكوب الذي استمر تطويره أكثر من عقدين بكلفة قاربت عشرة مليارات دولار.

وأوضحت وكالة الفضاء الأميركية في بيان أكدت فيه موعد الإطلاق، أن الفرق المشتركة في ناسا وأريان سبايس “أجرت بنجاح عملية تغليق المرصد في صاروخ أريان 5”. وقد تم الإطباق على التلسكوب داخل غطائه بعدما كان موضوعا أصلا في أعلى الصاروخ.

وستحصل مراجعة عامة للإطلاق في 21 كانون الأول/ديسمبر، وإذا ما كان كل شيء جاهزا سيُنقل الصاروخ إلى منصة الإطلاق في 22 كانون الأول/ديسمبر، بحسب ناسا.

وقُدّم “جيمس ويب” على أنّه خليفة التلسكوب “هابل” الذي أُطلق في 1990. وستشمل مهمّته اكتشاف مراحل الفضاء كلّها بدقة عالية، وذلك حتى العصور الأولى للكون وتشكل المجرات الأولى.

وسيوضع في مدار حول الشمس على مسافة 1,5 مليون كيلومتر من الأرض.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *