Connect with us

منوعات

إقامة أول حفل موسيقي على مسرح الرشيد في بغداد منذ 18 عاما

بغداد – (شينخوا) أقيم مساء (الجمعة) أول حفل موسيقي على مسرح الرشيد وسط العاصمة بغداد بعد إعادة إعماره نتيجة الدمار الذي لحق به جراء الغزو الأمريكي الذي لا يميز بين صرح ثقافي أو موقع عسكري أو مدني.
وبدأ الحفل بعزف السلام الوطني العراقي وسط تصفيق وترحيب كبير من قبل الجمهور الحاضر.
وقدمت فرقة أوركسترا العود بقيادة المايسترو مصطفى زاير العديد من المقطوعات الموسيقية التراثية من مختلف المحافظات العراقية.
وتضم الفرقة في عضويتها 37 عازفا بينهم خمس نساء والفرقة من جميع محافظات العراق.
وأكد المايسترو زاير أن فرقته قدمت بعض المقطوعات الموسيقية العائدة للموسيقار العراقي المشهور الملا عثمان الموصلي، لكن بعض الجهات لا تعرف أنها للموصلي وتنسبها لجهات آخري لذلك عزفتها الفرقة ووثقتها للحفاظ على الإرث الموسيقي.
وأقيم الحفل بالتعاون بين بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق ودائرة الفنون الموسيقية بوزارة الثقافة فرقة أوركسترا العود تحت عنوان “لنا الحياة”.
القاعة المخصصة للحفل امتلأت بالكامل وحضر العشرات وقوفا وهم يتفاعلون مع المعزوفات الموسيقية التي تقدمها الفرقة.
وأعرب زاير عن أمله في أن تستمر إقامة مثل هذه الحفلات لتشجيع الشباب لأن الموسيقى هي الطريق لبناء الإنسان.
وافتتح وزير الثقافة العراقي حسن ناظم في 20 نوفمبر الماضي مسرح الرشيد بعد 18 عاما من إغلاقه بسبب الدمار الذي لحق به جراء القصف الأمريكي عام 2003.
وشهد مسرح الرشيد قبل تدميره مئات العروض المسرحية سواء المحلية منها التي قدمتها الفرقة القومية للتمثيل العراقية أو العروض العربية التي قدمت في الثمانينيات والتسعينيات عبر مهرجانات المسرح العربي.
ووقف على خشبته كبار الفنانين العرب من مصر وتونس وسورية ولبنان والإمارات، أمثال فريد شوقي وحسين فهمي ونور الشريف ومحسنة توفيق والطيب الصديقي واستضاف المسرح المخرج العربي الكبير يوسف شاهين، وعرضت فيه أهم أعماله، مثل فيلم اسكندرية ليه ./نهاية الخبر/

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *