ar Arabic
ar Arabicen Englishde German
Connect with us

فلسطين

فشل أمني جديد.. ضابط حراسة من الشاباك يكشف تحركات بينيت ونتنياهو

ترجمة خاصة بـ “القدس” دوت كوم – نشرت صحيفة هآرتس العبرية، اليوم الخميس، تقريرًا يظهر تحركات ضابط من وحدة الأمن الشخصي التابعة لجهاز الأمن العام الإسرائيلي “الشاباك”، خلال مرافقته لرئيس الحكومة الحالي نفتالي بينيت، والسابق بنيامين نتنياهو، في رحلاتهم الخارجية وكذلك الداخلية، ما يكشف عن ثغرة أمنية خطيرة.

وبحسب الصحيفة، فإن الضابط يشارك تحركاته عبر شبكات التواصل الاجتماعي، أثناء ممارسته للرياضة وخاصة “الجري/ الركض”، مشيرةً إلى أنه حتى خلال المهام الرسمية أو الزيارات السرية التي يقوم بها رؤساء الوزراء الإسرائيليين المذكورين، كان يتركهم في بعض الفترات داخل الفنادق ويتوجه لممارسة الرياضة.

ووفقًا للصحيفة، فإن بعض الزيارات التي قام بها بينيت ونتنياهو كانت سرية ولا يعلم بها الجمهور الإسرائيلي، ولكن تحركات الضابط كشفت عن مكانهم.

وأشارت إلى أنه خلال زيارة بينيت للإمارات منذ أيام، مارس الرياضة مجددًا، ونقلت ساعة Garmin Phoenix 5 التي يستخدمها، بيانات موقعه عبر شبكات التواصل الاجتماعي للرياضيين الذين يشاركونه بعض التدريبات.

ولفتت إلى أن هناك بعض التطبيقات للرياضيين تكشف عن أماكن وجودهم وتحركاتهم خلال التدريبات أو ممارسة رياضة معينة وما يحققونه من انجازات ويمكن مشاركتها مع بعضهم البعض عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

وبينت أنه من خلال بحث بسيط عبر شبكات التواصل الاجتماعي، يمكن معرفة مكان الضابط في حال مارس أي رياضة كما جرى خلال زيارة بينيت للإمارات.

وأظهر التقرير بعض الزيارات السرية التي قام بها حارس الأمن مع مسؤولين كبار بينهم نتنياهو، مثل أنه في 15 ديسمبر/ كانون أول 2019 كان في إحدى الدول الافريقية، وفي 7 يناير/ كانون ثاني 2020 كان في دولة افريقية أخرى، وفي يوليو/ تموز 2018 سافر نتنياهو إلى موسكو وتوجه حينها لممارسة الرياضة في منطقة قريبة من الفندق الذي كان فيه نتنياهو، وفي المساء رافق الأخير إلى مباراة كرة قدم بين كرواتيا وانجلترا في نصف نهائي بطولة كأس العالم، ومن هناك ذهب في إجازة خاصة إلى إيطاليا.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *