Connect with us

اقتصاد

الجزائر تبرم عقدا نفطيا مع إيني الإيطالية بقيمة 1,4 مليار دولار

الجزائر – (أ ف ب) -وقعت مجموعة “سوناطراك” الجزائرية الثلاثاء في العاصمة الجزائر عقدا لإنتاج النفط بقيمة 1,4 مليار دولار مع مجموعة “إيني” الإيطالية، إضافة لاتفاقية تعاون في مجال الانتقال الطاقي.
وقدّرت الشركة الجزائرية “حجم الاستثمار بنحو 1,4 مليار دولار لانتاج ما مقداره 45000 برميل في اليوم”، وفق ما نقلت وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية.
يغطي العقد مساحة بحجم 7880 كيلومترًا مربعى في القسم الجنوبي من حوض بركين (جنوب) الذي تنشط فيه “سوناطراك” و”إيني” منذ عام 2013.
وهذا أول عقد بين الشريكين منذ إصدار قانون جديد للمحروقات في الجزائر في تشرين الثاني/نوفمبر 2019 يتعلق بتقاسم الإنتاج.
لقي القانون المثير للجدل معارضة شرسة في البلاد، فقد تظاهر منتقدوه في الشارع معتقدين أنه سيفرط في الثروة الوطنية لشركات متعددة الجنسيات.
بالإضافة إلى هذا العقد، وقع المدير العام لمجموعة “سوناطراك” توفيق حكار والمدير التنفيذي لمجموعة “إيني” كلاوديو ديسكالزي “اتفاقية استراتيجية” للتعاون في قطاع الانتقال الطاقي، بحسب المصدر نفسه.
وتهدف الاتفاقية إلى “تعزيز التعاون في المجال التكنولوجي ومواصلة الجهود الرامية إلى تخفيض البصمة الكربونية”.
وتشمل الاتفاقية “التطوير المشترك للطاقات المتجددة والجديدة، لاسيما في مجالات انتاج الطاقة الشمسية واستكشاف الليثيوم وانتاج الوقود الحيوي وانتاج الهيدروجين (الأخضر والأزرق)”.
تعمل “إيني” في الجزائر منذ عام 1981 وتقدم نفسها كأول شريك لـ”سوناطراك” في حقول النفط والغاز.
يدير عملاق الطاقة الإيطالي مع “سوناطراك” خط الأنابيب عبر المتوسط (ترانس ميد) الذي يربط الجزائر بإيطاليا عبر تونس. وتبلغ طاقة الخط 32 مليون متر مكعب في السنة، أي أكثر بأربع مرات من طاقة خط أنابيب “ميد غاز” الذي يمتد من الجزائر لإسبانيا عبر البحر.
وتحصل الجزائر، أكبر دولة في إفريقيا، على أكثر من 90 بالمئة من موارد النقد الأجنبي من المحروقات.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *