Connect with us

رياضة

بطولة فرنسا: سان جرمان يعزّز صدارته بثنائية مبابي “المئوي” ضد موناكو ومرسيليا وصيفًا


باريس (أ ف ب) -عزّز باريس سان جرمان صدارته للدوري الفرنسي لكرة القدم بفوزه الاحد على ضيفه موناكو 2-صفر بثنائية كيليان مبابي الذي سجل هدفه المئة مع فريقه في “ليغ أ”، فيما تقدم مرسيليا الى المركز الثاني بفوزه بالنتيجة ذاتها على مضيفه ستراسبورغ مستفيدًا من سقوط الوصيف السابق رين 2-1 في نيس، ضمن منافسات المرحلة الثامنة عشرة الاحد.
واستفاد سان جرمان من سقوط رين للابتعاد في الصدارة بفارق 13 نقطة عن مرسيليا ويبقى على المسار الصحيح لاستعادة اللقب الذي خسره لصالح ليل الموسم الماضي.

وسجل مبابي ثنائيته في الشوط الاول (12 من ركلة جزاء و45+1) رافعًا أهدافه الى 100 في الدوري مع سان جرمان ليصبح أصغر لاعب يسجل مئة هدف لفريق واحد في الدوري (22 سنة و357 يومًا) منذ أن بدأ “أوبتا للإحصاءات” في تقديم البيانات في موسم 1950-1951.
وكان مبابي سجل أيضًا ثنائية في الفوز 4-1 على كلوب بروج البلجيكي منتصف الاسبوع في مباراة هامشية بعد أن ضمن تأهله الى الدور ثمن النهائي عن ثاني مجموعته في دوري أبطال أوروبا، فيما سجّل الارجنتيني ليونيل ميسي الثنائية الاخرى.
وأجرى المدرب الارجنتيني ماوريسيو بوكيتنو تغييرًا واحدًا على التشكيلة التي بدأت الثلاثاء، مشركًا الاسباني خوان برنات في مركز الظهير الايسر بدلا من البرتغالي نونو منديش الذي تعرض للاصابة، إلا أن الاول تعرّض بدوره لإصابة في مباراة اليوم ليدخل بدلا منه الالماني تيلو كيهرر في الدقيقة 50.

وتحصل الارجنتيني أنخل دي ماريا على ركلة الجزاء إثر عرقلة من دجيبريل سيديبي، ترجمها مبابي بنجاح ضد فريقه السابق.
وسجل الثاني عندما وصلته تمريرة من ميسي الى داخل المنطقة، سدّدها الى يسار الحارس الالماني ألكسندر نوبل (45+1). وكانتا التسديدتين الوحيدتين على المرمى لسان جرمان في الشوط الاول.
وحاول موناكو في الشوط الثاني ولكن من دون جدوى وكاد ميسي أن يسجل الهدف الاول له عندما سدّد الكرة من الجهة اليمنى داخل المنطقة، مرّت بجانب القائم، علمًا ان فريق العاصمة لم يسدّد بين الخشبات الثلاث في الشوط الثاني.
وعاد مرسيليا الى سكة الانتصارات بعد سقوطه ضد بريست في المرحلة الماضية، بهدفي السنغالي أحمدو بامبا ديانغ (62) والكرواتي دويي تشاليتا-كار (82).

وكان هذا الانتصار التاسع لرجال المدرب الارجنتيني خورخي سامباولي هذا الموسم في الدوري. ودخلوا اللقاء بعد فوزهم على لوكوموتيف موسكو الروسي الخميس في الدوري الاوروبي “يوروبا ليغ”، ليحتلوا المركز الثالث الذي يؤهلهم لخوض ملحق مسابقة “كونفرنس ليغ”.
وعاد نيس الى سكة الانتصارات بعد ثلاث مباريات تواليًا من دون فوز في الدوري، آخرها سقوطه المدوي في المرحلة الماضية بثلاثية نظيفة على ارضه ضد ستراسبورغ.
وافتتح الضيوف التسجيل عبر النروجي كاسبر دولبرغ (19 من ركلة جزاء)، وضاعف الجزائري يوسف عطال النتيجة (51) فيما قلّص بنجامان بوريجو النتيجة لأصحاب الارض (59).

وكانت هذه الخسارة الثانية لرين في ثلاث مباريات في الدوري بعد أن سقط ضد ليل في المرحلة ما قبل الماضية قبل أن يكتسح سانت إتيان بخماسية نظيفة الاسبوع الماضي في عقر داره.
ودخل رين الى المباراة بعد أن تأجلت مباراته الخميس في مسابقة كونفرنس ليغ ضد توتنهام بسبب إصابات بفيروس كورونا في صفوف النادي الانكليزي، قبل أن يلغيها الاتحاد الاوروبي لكرة القدم “ويفا” بشكل كامل السبت لتعذر الاتفاق على موعد معين ضمن المهلة المحددة.
وقال متحدث بإسم ويفا في تصريح لوكالة “فرانس برس” “للأسف وعلى الرغم من كل الجهود المبذولة لم نتمكن من التوصل الى حل يرضي الفريقين” مشيرًا الى أنّ نتيجة هذه المباراة ستحدّدها لجنة الانضباط في الاتحاد القاري، علمًا أن رين ضمن تأهله الى ثمن النهائي في الصدارة.

وتجمد رصيد رين عند 31 نقطة في المركز الثالث متقدمًا بنقطة عن نيس الرابع.
في مباريات أخرى، فشل ليل أو ليون في خطف النقاط الثلاث والاقتراب أكثر من المراكز المؤهلة الى المسابقات الاوروبية بتعادلهما سلبًا، فتجمد رصيد الاول عند 25 نطة في المركز الحادي عشر، والثاني خلفه بمركز وبنقطة أقل.

وكان ليل دخل المباراة بمعنويات عالية بعد أن تصدر منتصف الاسبوع مجموعته في دوري أبطال أوروبا بفوزه خارج أرضه على مضيفه فولفسبورغ الالماني، ليتأهل الى ثمن النهائي.
وفاز متز 4-1 على ضيفه لوريان في منافسة الهروب من منطقة الهبوط، وكليرمون بالنتيجة ذاتها على مضيفه أنجيه، فيما تفوق بوردو خارج أرضه 2-1 على تروا.
اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *