Connect with us

فلسطين

لوحة “البقرة “… حاضرة بقوة في المتحف المتجدد للفندق المحاط بالجدار

بيت لحم -“القدس” دوت كوم- نجيب فراج -احتلت لوحة الفنان الفلسطيني عامر الشوملي من مدينة بيت ساحور والتي اطلق عليها اسم “البقرة” مساحة واضحة في المتحف الفني التابع للفندق المحاط بالجدار المعروف باسم “ذا وولد اوف” او الفندق صاحب ابشع اطلاله بفعل احاطته بالجدار العنصري شمال بيت لحم حيث تعود اللوحة لفترة العصيان المدني في بلدة بيت ساحور عام 1989 التي تعرضت لحصار وقام الاهالي برمي الهويات الاسرائيلية وحرقها ومقاطعة منتجات اسرائيل ورفض دفع الضرائب، واعتمدوا على انفسهم حيث احضر الاهالي 18 بقرة للبلدة من اجل الحليب وقام جيش الاحتلال بمصادرة الابقار، وقد اعد الشوملي فلما عن المطاردين الثمانية عشرة، واصبحت مدينة بيت ساحور رمزا من رموز العصيان المدني في الانتفاضة الاولى.

هذا بالاضافة الى اعمال فنية اخرى مثل العمل الفني الكبير الذي يوثق لمدينة القدس حيث يشكل العمل مجسما ضخما من خشب الزيتون تم نحته على يد الفنان توفيق سلسع الذي عمل في مجال خشب الزيتون وعمل في مدينة القدس وقام بنحت المجسم بناء على معرفته بالمدينة وشوارعها وازقتها قبل ان يقوم الفنان الشهير بانكسي بوضع لمساته الفنية على العمل حيث تضمنت لمسات الفنان بانكسي وضع جدار وابراج ونقاط مراقبة لجيش الاحتلال.

وجاء ذلك خلال اعلان الفندق عن اعادة فتح ابوابه امام الحركة السياحية الاجنبية والمحلية بعد انقطاع دام اكثر من عشرين شهرا بسبب جائحة كورونا حيث عملت ادارة الفندق على تطوير اقسام جديدة تمثلت بتطوير المتحف وادخال اعمال فنية كبيرة ذات سمعة دولية ووطنية فلسطينية.

وتتضمن اعمال التوسعة والتطوير للفندق توسيع المتحف الخاص بالفندق الذي جذب اكثر من 300 الف سائح وزائر للاطلاع على محتوياته الفنية التي توثق الواقع الفلسطيني، حيث تم تجهيز قسم جديد للمتحف الى جانب توسعته كما تضمنت التطويرات افتتاح قسم استقبال جديد قادر على استيعاب المزيد من الزوار في المرحلة المقبلة الى جانب عرض لوحات فنية مشهورة لفنانين فلسطينين واجانب تعكس الواقع الفلسطيني بطريقة فنية اعتاد الفندق على تقديمها.

وكشف وسام سلسع مدير وصاحب الفندق المعروف ايضا بفندق الفنان البريطاني الشهير بانكسي عن تفاصيل التحديثات التي تم اجراءها في الفندق وعن ابرز ما شهده الفندق من تطوير حيث تضمنت التطويرات افتتاح المتحف عبر افتتاح اقسام جديدة تتناول الواقع الفلسطيني بطريقة فنية شملت توسيع المتحف في اطار السعي لبقاء المتحف بمستوى عالمي من حيث ترتيبه وتفاصيله حيث يختلف عن المتحف القديم، مشيرا الى انه سيتم افتتاح المتحف والقسم الجديد فيه.

واضاف ان المتحف تم توسيعه وتطويره حيث تم العمل على جعله متحفا عالميا من حيث التفاصيل والترتيب، معربا عن الامل بافتتاحه بشكل قريب من اجل سماع رأي المواطنين والفنانين حول التطويرات التي تمت.

واشار سلسع الى ان ادارة الفندق عملت على التطوير خلال الفترة الماضية حتى في ظل الاغلاق الناجم عن جائحة كورونا، كما عملت على الاستمرار بدعم الموظفين عبر تشغيلهم لفترة طويلة مشيرا الى ان انجازات الفندق جاءت بعمل وجهود طواقمه وموظفيه الذين تأمل الادارة عودتهم للعمل بعد توقفهم نتيجة عدم القدرة على تحمل الاعباء المالية بسبب استمرار الاغلاق.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *