ar Arabic
ar Arabicen Englishde German
Connect with us

فلسطين

“الشعبية” ترحب بمواقف الرئيسين الجزائري والتونسي تجاه القضية الفلسطينية

غزة – “القدس” دوت كوم – رحبت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، اليوم الخميس، بالمواقف العروبية التي صدرت عن الرئيسين الجزائري عبد المجيد تبون والتونسي قيس سعيد إزاء القضية الفلسطينية، والتأكيد على كونها قضية مركزية للبلدين، ودعمهما للشعب الفلسطيني ومقاومته ضد الاحتلال والتمسك بحقوقه الوطنية.

وعبرت الجبهة في بيان لها، عن تقديرها لحرص الرئيسين على الوحدة الوطنية الفلسطينية، والتأكيد على مركزيتها في النضال من أجل استرداد حقوق الشعب الفلسطيني.

وثمنت مبادرة الرئيس الجزائري لاستضافة حوار فلسطيني من أجل إنهاء الانقسام وبناء وحدة وطنية تُنهي هذا الواقع وتُعيد توحيد طاقات وإمكانات الشعب الفلسطيني في معركته المتواصلة مع الاحتلال، معتبرةً أن المبادرة تعد استمرارًا للجهود التي بذلتها مصر على مدار سنوات من أجل إنهاء الانقسام وما ترتب عليه من وقائع ومعاناة مضاعفة للشعب الفلسطيني.

ووجهت الجبهة التحية للشعبين في الجزائر وتونس، وقالت إنهما لم يتوقفا يومًا عن دعم الشعب الفلسطيني بمختلف الأشكال بما فيها مقاومته التي انخرط في صفوفها الكثير منهم مقدمين أنفسهم وأرواحهم أسرى وشهداء على هذا الطريق، وعلى مواقفهما الحاسمة برفض التطبيع والتي جسدتها المواقف الرسمية للبلدين، كنقيض للسياسة الرسمية للأنظمة التي هرولت نحو التطبيع وتتحالف مع الاحتلال على حساب مصالح وتطلعات وحقوق الشعوب العربية.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *