Connect with us

فلسطين

حماس والجهاد تنعيان الشهيد يونس وتدعوان لتصعيد المقاومة

غزة- “القدس” دوت كوم- نعت حركتا حماس والجهاد الإسلامي، اليوم الإثنين، الشهيد الفتى محمد نضال يونس (16 عامًا) من سكان نابلس، والذي نفذ عملية دهس على حاجز جبارة جنوب طولكرم، ما أدى لإصابة حارس أمن إسرائيلي بجروح خطيرة.

وقالت حركة حماس في بيان لها “إن عملية الفتى يونس جاءت بعد سلسلة مباركة من العمليات الفدائية البطولية والتي كان آخرها عملية الأسير المحرر والشهيد البطل من سلفيت محمد سليمة في باب العامود بالقدس”.

وأضافت “عربدة الاحتلال والجرائم المستمرة بحق شعبنا وتدنيس مقدساتنا لن تزيد شعبنا إلا إصرارًا على المقاومة والعمل على استرجاع حقوقه”.

ودعت حركة حماس جميع القوى إلى تصعيد أعمال المقاومة بكل أشكالها وتوحيد البوصلة تجاه تحدي الاحتلال ومستوطنيه وقطع الطرق عليهم.

من جهتها، اعتبرت حركة الجهاد الإسلامي العملية بأنها رد طبيعي ومشروع على إعدام الاحتلال للشهيد محمد سليمة في القدس منذ أيام.

وقالت الجهاد في بيان لها إن “ما قام به الشهيد محمد يونس هو نهج الثوار الأصيل وسبيل المقاومة الأصوب في الضفة الغربية المحتلة”.

وأكدت أن “شعبنا قادر على ممارسة حقه في المقاومة والدفاع عن نفسه أمام الإجرام الصهيوني، وردًا على الاقتحامات اليومية للمقدسات وسنواصل هذا الحق المقدس حتى التحرير، فمقاومتنا مستمرة والاحتلال إلى زوال”.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *