Connect with us

عربي ودولي

زعماء يدينون طالبان وسط مزاعم بشأن تورطها في أعمال قتل

واشنطن- (د ب أ)- أصدرت أكثر من 20 دولة، من بينها الولايات المتحدة وألمانيا وبريطانيا، بيانا مشتركا، أعربت فيه عن قلقها فيما يتعلق بمزاعم حول اختفاء أعضاء سابقين من قوات الأمن أو إعدامهم في أفغانستان.

يأتي البيان بعد تقرير لمنظمة “هيومان رايتس ووتش” الحقوقية يوم الثلاثاء الماضي، زعم أن أكثر من مئة من قوات الأمن الأفغان السابقين قتلوا أو اختفوا، منذ سيطرة حركة طالبان على السلطة في البلاد قبل حوالي أربعة أشهر.

وجاء في البيان المشترك، الذي صدر عن وزارة الخارجية الأمريكية، أمس السبت “نؤكد أن الأفعال المزعومة تشكل انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان وتتناقض مع العفو الذي أعلنته طالبان”.

وتابع البيان “ندعو طالبان لفرض العفو بشكل فعال للأعضاء السابقين لقوات الأمن الأفغانية ومسؤولي الحكومة السابقين لضمان أنه يتم تطبيقه في مختلف أنحاء البلاد وفي صفوف قوات الأمن والمسؤولين الحكوميين السابقين”.

ودعت الدول، التي شملت أيضا كندا واليابان والسويد، إلى إجراء تحقيق كامل وشفاف بشأن تلك المزاعم الصادرة عن منظمة “هيومان رايتس ووتش”.

وأضاف البيان “هؤلاء المسؤولون يجب محاسبتهم ويجب الإعلان عن تلك الخطوات بوضوح كرادع فوري للمزيد من عمليات القتل وحالات الاختفاء”.
  

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *