Connect with us

فلسطين

عقد مؤتمر بعنوان: “العدالة بين الجنسين من منظور المواطنة والدين”‏

رام الله- “القدس” دوت كوم- عقدت الكنيسة الانجيلية اللوثرية في الأردن والأراضي المقدسة المؤتمر السنوي الثاني بعنوان: ” العدالة بين الجنسين من منظور ‏المواطنة والدين”، امس الأول في رام الله، وذلك بمناسبة حملة” الـ 16 يوم العالمية ضدّ العنف القائم ‏على أساس النوع الاجتماعي”. وجاء المؤتمر كجزء من مشروع تحت عنوان الشابات للتوعية والوكالة والدعوة والمساءلة ‏YW4A‏ وبالتعاون مع شبكة ‏Faith to Action‏.
وترأس المؤتمر المطران سني ابراهيم عازر مطران الكنيسة الانجيلية ‏اللوثرية في الأردن والأراضي المقدسة وتخلل المؤتمر مداخلات من كل من الدكتور محمود الهباش- قاضي قضاة ‏فلسطي، والدكتورة ليلى غنام- محافظ رام الله والبيرة ومنى الخليلي- أمينة سر الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية و‏كريس ديكر- مدير برنامج سواسية المشترك وأمل ترزي- سكرتيرة عامة لجمعية الشابات المسيحية وناصيف ‏معلم، المدير العام للمركز الفلسطيني لقضايا السلام والديمقراطية، وهدف المؤتمر لمناقشة قضية العدالة بين الجنسين من وجهة ‏نظر مسيحية وإسلامية وسلط الضوء على تجربة الكنيسة الإنجيلية اللوثرية في قانون الأسرة.‏
وتم خلال المؤتمر عرض دراسة عن قوانين الأحوال الشخصية في المحاكم الدينية في فلسطين قدمتها القاضية صمود الضميري، ‏رئيسة نيابة الأحوال الشخصية في المحاكم الشرعية والقاضية سكارليت بشارة القاضية لدى محكمة البداية للكنيسة الانجيلية ‏اللوثرية في الأردن والأراضي المقدسة، والتي ارتكزت حول فجوات النوع الاجتماعي في القوانين والسياسات والإجراءات ‏المعمول بها في المحاكم الكنسية والشرعية في فلسطين والتي تشكل عائقا لوصول النساء والفتيات للعدالة ولا سيما في المواد ‏المتعلقة بسن الزواج والطلاق والميراث والأموال المشتركة.
كما قدمت رشا صلاح الدين دراسة عن مشاركة المرأة في ‏المحاكم الدينية في فلسطين، وأهمية مشاركتها كصانعة قرار. وناقشت الدراسات التحديات التي تعيق وصول المرأة الى حقوقها ‏وتمكينها والممارسات التي تروج للعنف القائم على النوع الاجتماعي والتمييز ضد المرأة الذي يؤدي إلى إقصاء المرأة من ‏المشاركة في المناصب القيادية. ‏
وسعى المؤتمر الى تحقيق المساواة بين الجنسين وذلك في سبيل تعزيز الأهداف المشتركة والعمل على معالجة الأسباب الرئيسية ‏لعدم المساواة بين الجنسين والسعي نحو تحقيق الهدف الخامس للتنمية المستدامة والخاص بتحقيق المساواة بين الجنسين وتمكين ‏كل النساء والفتيات.
وعزز هذا المؤتمر الحوار بين الديانات للتعمق والتباحث في الكتب السماوية حول موضوع المساواة بين ‏الجنسين وتعزيز العمل الجماعي على المستوى المحلي والإقليمي والدولي، وذلك من خلال إيجاد وسائل ومنهجيات ابتكارية ‏وخلاقة لضمان تطبيق العدالة والمساواة بين الجنسين على أرض الواقع ولاسيما في المجتمعات الدينية وضمان حماية حقوق ‏المرأة والفتيات من قبل الهيئات السياسية والاقتصادية والاجتماعية.‏

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *