Connect with us

اقتصاد

دراسة: ثلث المستأجرين في باريس يدفعون الكثير مقابل السكن

باريس- (د ب أ) – قالت مؤسسة فرنسية معنية بشؤون الإسكان يوم الاثنين إن العاصمة الفرنسية بحاجة إلى بذل جهود للتأكد من استئجار المنازل بأسعار عادلة، وذلك بعد أن أصدرت المؤسسة تقريرا يظهر أن ثلث المستأجرين في باريس يدفعون الكثير مقابل مكان للعيش فيه.
وبحثت الدراسة التي أجرتها مؤسسة آبي بيير، بالتنسيق مع المدينة، في 15 ألف إعلان للشقق، ووجدت أن 35% منها لا تتماشى مع قوانين مراقبة الأسعار في المدينة، التي تسمح بانحراف بنسبة تصل إلى 20% عن متوسط الأسعار.
وفي المتوسط، يُطلب من الأشخاص دفع 196 يورو (50ر221 دولار) أكثر مما ينبغي السماح به. وكانت المشكلة أسوأ في المناطق الأكثر رقيا من المدينة وللشقق الصغيرة.
وقالت المؤسسة إن هذا يدل على أنه لابد من بذل المزيد من الجهود للتأكد من أن المالكين يلتزمون بضوابط الأسعار. بالإضافة إلى ذلك، يحتاج المستأجرون إلى المساعدة في فهم القواعد، وهي وظيفة يجب أن تقوم بها الوكالات العقارية والسماسرة العقاريين.
بالإضافة إلى ذلك، يتعين على سلطات المدينة صياغة جزاءات واقعية ومراقبة أصحاب المنازل الذين لا يلتزمون بالقواعد عن كثب.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *