Connect with us

عربي ودولي

الولايات المتحدة “في حالة تأهب قصوى” لمواجهة المتحورة اوميكرون

واشنطن- (أ ف ب) -قال مستشار البيت الأبيض بشأن وباء كوفيد-19 أنتوني فاوتشي الاثنين إن الولايات المتحدة في “حالة تأهب قصوى” بشأن المتحورة الجديدة أوميكرون وحث الأميركيين على تلقي جرعاتهم المعززة من اللقاح المضاد لكوفيد.

لم تسجل في الولايات المتحدة “حالات مؤكدة” لهذه المتحورة التي تسبب قلقا عالميا وإغلاقا للحدود، لكن هذه التصريحات التي أدلى بها فاوتشي على محطة “إيه بي سي” تأتي غداة رصد أول حالتين في كندا المجاورة.

وقال “بالطبع أننا في حالة تأهب قصوى”.

وأضاف أن على الأشخاص المؤهلين “الحصول على جرعتهم المعززة الآن” دون انتظار تطوير لقاح خاص للمتحورة اوميكرون “الذي قد لا نحتاجه حتى”.

وتابع “ما نعرفه هو أن الأشخاص الذين تم تلقيحهم يقاومون بشكل أفضل الوباء من غير المحصنين خصوصا عندما يتلقون جرعتهم المعززة”.

وأوضح “من المحتم أن تنتشر (المتحورة اوميكرون) عاجلاً أم آجلاً على نطاق واسع” لأنه يبدو انها شديدة العدوى ولكن” هناك الكثير من الامور التي نجهلها”.

وحذر من أنه من “السابق لأوانه” التأكيد على أن أوميكرون أقل خطورة ويسبب أعراضًا أكثر اعتدالًا.

هناك معلومات قليلة بشأن هذه المتحورة التي تم رصدها في جنوب إفريقيا في تشرين الثاني/نوفمبر ووصفتها منظمة الصحة العالمية بأنها “مثيرة للقلق”. لكن ما زالت نسبة العدوى وخطورة المتحورة الجديدة غير معروفتين.

وقالت المنظمة في وثيقة فنية نشرت الاثنين “حتى الآن ، لم يتم الإبلاغ عن أي وفيات مرتبطة بمتحورة اوميكرون” لكن احتمال “انتشارها على مستوى العالم مرتفع”.

وأعادت الولايات المتحدة التي فتحت حدودها للعالم مطلع تشرين الثاني/نوفمبر، اغلاقها الاثنين أمام المسافرين من ثماني دول في افريقيا الجنوبية.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *