ar Arabic
ar Arabicen Englishde German
Connect with us

فلسطين

وسط تظاهرات لليسار.. هرتسوغ يستعد اليوم لاقتحام المسجد الإبراهيمي

ترجمة خاصة بـ “القدس” دوت كوم – يستعد الرئيس الإسرائيلي يتسحاق هرتسوغ، اليوم الأحد، إلى اقتحام المسجد الإبراهيمي في مدينة الخليل، لإضاءة ما يسمى “شمعة حانوكا”، بمشاركة قادة المستوطنين في الضفة الغربية.

وسيتم تحويل المسجد الإبراهيمي ومحيطة لثكنة عسكرية كما هو الحال في الأيام العادية، إلا أنه سيتم نشر قوات كبيرة لتأمين اقتحام الرئيس الإسرائيلي للمكان.

وبحسب صحيفة معاريف، فإن نشطاء من جهات يسارية مثل حركة “السلام الآن” و “كسر الصمت”، سينظمون تظاهرات بالقرب من المسجد الإبراهيمي، احتجاجًا على مشاركة هرتسوغ في الحفل.

وأشارت الصحيفة، إلى أن هرتسوغ سيقلد الكثير من الرؤساء الإسرائيليين السابقين بإيقاد أول “شمعة حانوكا” له كرئيس في مناطق دينية بالضفة الغربية، ومن أهمها المسجد الإبراهيمي.

وقالت حركة السلام الآن، إن “الاستيطان في الخليل هو أبشع وجه للسيطرة الإسرائيلية على الضفة الغربية، ولا يمكن تصور أن يختار هرتسوغ، الذي يفترض أن يكون شخصية موحدة، من كل الأماكن أن يضيء شمعة في مكان أصبح معقلًا للقمع والعنف”.

فيما قالت منظمة “كسر الصمت”، إن “اختيار هرتسوغ لإعلان الشمعة الأولى للحانوكا في معقل الكهانية قرار مخجل”.

وأشارت إلى أن “زيارة هرتسوغ للخليل ستدفع بتعزيز القوات العسكرية الإسرائيلية في مظهر جديد من مظاهر الفصل العنصري”، داعيةً إياه إلى قراءة بعض من آلاف الشهادات لجنود خدموا في الخليل حول مقدار العنف والعنصرية التي تنتجها سياسة الاستيطان في الخليل.

فيما وصف عضو الكنيست عن القائمة العربية المشتركة عوفر كسيف، الزيارة إلى الخليل بأنه قرار مخجل ومثير للاشمئزاز.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *