Connect with us

فلسطين

فتح تخرج معسكر “131” لطالبات الشبيبة الثانوية في نابلس

نابلس-“القدس” دوت كوم- غسان الكتوت-اختتمت حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح/ إقليم نابلس- لجان الشبيبة الثانوية، معسكر ” 131″ إرادة، حرية، وانتصار، وذلك في موقع قوات الأمن الوطني – النويعمة في أريحا.
وحضر حفل التخريج نائب رئيس حركة فتح عضو اللجنة المركزية للحركة محمود العالول، وعضو المجلس الثوري رئيسة لجنة الشبيبة الثانوية أريج الخليلي، وأمين سر حركة فتح في أريحا والأغوار نائل أبو العسل، وعضو لجنة إقليم نابلس منسق لجان الشبيبة الثانوية سمير الشخشير، وأحمد جاروشة من قيادة الشبيبة في مفوضية التعبئة والتنظيم، ومنسقة لجان الشبيبة الثانوية بإقليم نابلس فاطمة القدومي، وعدد من أعضاء وعضوات الهيئة القيادية للشبيبة الثانوية بإقليم نابلس، ومدير العلاقات العامة في الأمن الوطني العميد رنا الخولي، ونائب قائد منطقة أريحا والأغوار والعقيد رائد دغلس، وقائد موقع قوات الأمن الوطني- النويعمة المقدم غالب الأشقر ونائبه الرائد رأفت عباس، وضباط وضباط صف وجنود من قوات الأمن الوطني.
وعقد المعسكر الذي حمل اسم131 نسبة إلى عدد أيام الإضراب عن الطعام التي خاضها الأسير كايد الفسفوس، بمشاركة 70 طالبة من طالبات الشبيبة الثانوية من مختلف المناطق التنظيمية في محافظة نابلس.
وتخلل المعسكر على مدار ثلاثة أيام ورشات عمل سياسية وفكرية ومحاضرات عصف ذهني هدفت إلى تعزيز وعي الأجيال الشابة بتاريخ الحركة ورموزها الوطنية ومسيرتهم النضالية، وترسيخ قيم الانتماء والولاء للوطن.
وقدم كوادر لجنة الشبيبة الثانوية في إقليم نابلس ورشات عمل مكثفة على مدار أيام المعسكر حول مهارات التفكير الناقد ومهارات القيادة والاتصال، والمسلكية الثورية، ومهارات توكيد الذات وتعزيز الثقة بالنفس والاتصال الفعال، والقيادة وأنماطها، واليات تعزيز تواصل الكادر الحركي مع القطاع الشبابي والأهلي الفلسطيني.
وشكر العالول قوات الأمن الوطني على رعايتها لهذه البرامج النوعية والهادفة والتي تعزز القيم والعقيدة الوطنية لكافة الشرائح المشاركة في هكذا نشاطات، وأكد على عمق العلاقة القوية بين حركة فتح وقوات الامن الوطني من خلال الكثير من النشاطات المشتركة التي نفذت طيلة الأعوام السابقة والتي ستستمر مستقبلا.
وأشاد المقدم غالب الأشقر بدور إقليم نابلس الريادي في تنظيم معسكرات التعايش للأشبال بالتعاون مع قوات الأمن الوطني الفلسطيني، وأكد على أن هذه المعسكرات تهدف لخلق تواصل فكري وثقافي ومعرفي بين أبناء المجتمع والأجهزة العسكرية.
وفي نهاية حفل التخريج، تم توزيع الشهادات والدروع على الخريجات والمشاركات، وطاقم التدريب والإشراف من قبل حركة فتح والشبيبة الثانوية وقوات الأمن الوطني.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *