Connect with us

فلسطين

“ذاكرة المنفى” كتاب لتيسير نصر الله

نابلس – “القدس” دوت كوم – أطلق عضو المجلس الثوري لحركة فتح الكاتب أ. تيسير نصر الله، كتاب “ذاكرة المنفى” في مسرح مركز يافا الثقافي في مخيم بلاطة بحضور عدد من الكتّاب والأدباء والسياسيين وممثلي المؤسسات الحكومية والأهلية وفصائل العمل الوطني.

واستعرض نصر الله أهم المحطات التي مر بها منذ لحظة اعتقاله عام 1988، مرورًا بإجراءات سلطات الاحتلال أثناء مداولات المحاكم الإسرائيلية، وبعد تنفيذ قرار الإبعاد عن فلسطين، وانتهاءّ بكل المحطات التي مر بها خلال فترة إبعاده، وعودته إلى فلسطين في نهاية عام 1995.

وقال نصر الله إن سلطات الاحتلال استخدمت عقوبة الإبعاد الجماعي والفردي ضد أبناء الشعب الفلسطيني بهدف تفريغ الأرض الفلسطينية من أبناء الشعب الفلسطيني وإحلال المستوطنين المستعمرين مكانهم، مؤكدًا على إفشال هذا الهدف بفضل وعي ونضال شعبنا الفلسطيني وصموده على أرضه.

وقدّم الدكتور عادل الاسطة الكاتب والمحاضر في جامعة النجاح الوطنية دراسة نقدية للكتاب، مشيرًا إلى أهمية تسليط الضوء على سياسة الإبعاد الفردي والجماعي التي انتهجتها سلطات الاحتلال منذ النكبة. وأكد على أهمية توثيق هذه التجارب وحفظها، كي تستفيد منها الأجيال الفلسطينية الناشئة، مشيدًا بما قام به نصر الله من توثيق لتجربته الشخصية.

وقام وفد من بلدية نابلس برئاسة مدير مكتبة البلدية أ. ضرار طوقان بتسليم نصر الله درعا تقديرياً مقدًمًا من البلدية تقديرًا لجهوده الوطنية والثقافية وفي توثيق التجربة الشخصية.

والكاتب نصر الله حاصل على البكالوريوس في التربية الابتدائية من جامعة القدس المفتوحة، وماجستير في الإدارة التربوية من جامعة النجاح الوطنية، والذي ينحدر من مخيم بلاطة للاجئين في نابلس، ومن أسرة لجأت من قرية “قاقون” قضاء طولكرم دُمرت في حرب 1948، وتلقى تعليمه المدرسي في المرحلتين الابتدائية والإعدادية في مدارس الأونروا بالمخيم وأتم المرحلة الثانوية في مدارس مدينة نابلس، ويعد من أبرز قادة حركة فتح في الضفة الغربية وعضو المجلس الثوري للحركة وعضو المجلس الوطني الفلسطيني وهو أسير محرر ومبعد سابقًا إلى لبنان، وصدر له كتاب بعنوان انتفاضة الجوع وإضراب عام 1987.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *