ar Arabic
ar Arabicen Englishde German
Connect with us

أقلام وأراء

الاطفال .. والاحتلال

حديث القدس

في اليوم العالمي لحقوق الاطفال، تشير المعطيات المؤكدة الى ان الاحتلال اعتقل آلاف الاطفال الفلسطينيين خلال الاعوام الماضية وقام بممارسات غير قانونية ولا اخلاقية ضدهم، الى جانب القيام بانتهاكات جسدية ونفسية وحرمانهم من حق التشاور مع المحامين او ان يكون اولياء امورهم معهم او بقربهم عند التحقيق معهم، مما يتسبب لهم باضرار جسدية ونفسية كبيرة ويضر بمستقبلهم، ويقول النائب اسامة السعدي ان جنود وضباط التحقيق يستخدمون التهديد والاذلال والعنف الجسدي واللفظي اثناء استجواب الاطفال الذين يعتقلونهم سواء اثناء الاحتجاز الذي يتم في منتصف الليل غالبا، او اثناء التحقيق معهم.
وفي حالة اخرى فقد دعا التماس قدمه الى المحكمة العليا الاسرائيلية الى وقف الاجراءات التعسفية التي تحول بين ابناء عائلات فلسطينية يعيش قسم منها بالقدس والضفة والقسم الثاني في قطاع غزة، وتضع العراقيل امام جمع شمل هذه العائلات مما يحرم جيلا كاملا من حق العيش في منطقة واحدة.
واذا كان الاحتلال يمارس هذه الاجراءات ضد ابناء شعبنا فانه على الصعيد الآخر يوصي حسب لجنة التعليم في الكنيست، بجولات اجبارية لطلبة المدارس اليهودية في رحاب المسجد الاقصى المبارك وادراجه ضمن دروس التاريخ المقررة، وذلك في خطوة تهدف الى تغيير الوضع التاريخي القائم في الحرم القدسي وتشجيع المتطرفين على اقتحامه بكثرة وباستمرار.
ان كل هذه الممارسات التهويدية لن تقوى بالنهاية على تزوير التاريخ وتغيير الحقائق والواقع، وقد عاشت القدس بكل مقدساتها، انواعا مختلفة من الاحتلال لكنها ظلت صامدة وقوية في النهاية.
الاستيطان في قلنديا
بين الكذب والواقع
ابلغت الحكومة الاسرائيلية الادارة الامريكية انها لن تصادق على التوسع الاستيطاني في منطقة قلنديا بين القدس ورام الله وزعمت انها لا تسيطر على اللجنة المحلية في بلدية القدس التي صادقت على المخطط الذي بدأ العمل فيه فعليا لبناء نحو 11 ألف وحدة استيطانية بالمنطقة وقد بدأت اعمال التجريف فعليا تحضيرا لبناء هذه الوحدات.
وتحاول حكومة الاحتلال الادعاء انها لا تؤيد الاستيطان الذي ابتدأ فعلا، وهي بذلك تكذب وتحاول تزوير المواقف، لأن بلدية القدس لا تملك القدرة او اتخاذ قرار كهذا بدون تأييد من الحكومة صاحبة القرار النهائي في خطوات كهذه.
ان حكومات اسرائيل عموما تدعم الاستيطان وتقوم به دائما، وقد صادقت في اخر قرار لها قبل يومين على بناء نحو 400 وحدة استيطانية في مستوطنة «كريات اربع» في محافظة الخليل، ويواصل المستوطنون اعتداءاتهم ضد المواطنين والارض في مختلف انحاء الضفة ويقتلعون الاشجار او يهدمون المنازل بدون ان يحاسبهم احد او يحاول منعهم من القيام بهذه الاعتداءات.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *