Connect with us

أقلام وأراء

روسيا .. الحاضر الغائب !!

حديث القدس

يزور الرئيس ابو مازن روسيا وقد التقى الرئيس بوتين وبحث معه الأوضاع في المنطقة وأهمية الدور الروسي وأكد بوتين رفضه للسياسة التوسعية الاستيطانية وأكد حق الفلسطينيين في تقرير المصير واقامة دولتهم الموعودة.
ان روسيا تشكل دولة ذات تأثير سياسي دولي كبير وتقف في حالات كثيرة ضد العمى السياسي الامريكي والانحياز غير المنطقي لاسرائيل، بالاضافة الى دعمها لشعبنا وقضاياه في كثير من المجالات الاقليمية والدولية. وتشكل زيارة ابو مازن خطوة ايجابية لدفع روسيا نحو دور أكبر وأوسع في المنطقة.
وللحقيقة فإن روسيا رغم قوتها ونفوذها تبدو قليلة التأثير والضغط على الاحتلال الاسرائيلي، كما نتوقع ونطالب، وتبدو كالحاضر الغائب في كثير من الأوقات ولا تقوم بما هو مطلوب منها ميدانيا.
وزيارة أبو مازن هي خطوة في الاتجاه الصحيح لكي تقوم روسيا بالدور المطلوب والذي نتأمله منها، اي الدعم العملي لنا وضد الاحتلال بكل ممارساته.
نقول هذا مع تقديرنا للمواقف الروسية معنا، وليس استهانة بما تقوم به، وانما هذه دعوة لها لكي تقوم باجراءات اقليمية ودولية اكثر مما تقوم به حاليا، لدعم القضية وضد الاحتلال والاستيطان.

نريد أفعالا
لا مجرد أقوال يا أوروبا !!
زار رؤساء البعثات الممثلة للاتحاد الاوروبي المواقع الحساسة في ما يعرف بالمنطقة «ج»، وقلنديا وبقية المواقع في المحيط الخارجي للقدس الشرقية، وأكدوا ان المستوطنات غير قانونية وتقوض بشكل كبير كل الجهود التي تسعى لتحقيق السلام، ولن يعترفوا بأي تغيير على حدود 1967 بما في ذلك ما يتعلق بالقدس الشرقية. وأكد ممثل الاتحاد الاوروبي بورغسدورف ان المستوطنات انتهاك للقانون الدولي وهي عقبة رئيسية في طريق السلام كما انها تؤجج التوتر والاضطراب في المنطقة.
وتشكل هذه الزيارة مناسبة مهمة لمعرفة ما يجري والاطلاع على التوسع الاستيطاني الذي يقوم به الاحتلال، ولكن الأهم هو معرفة ماذا سيفعلون بعد هذه الزيارة، ولقد سمعنا كلاما كثيرا منهم وانتقادات للاستيطان وآخرها ما قاله ممثل هذا الاتحاد الاوروبي.
نحن جميعا نعرف حقيقة ما قاله ممثل الاتحاد ونحن ايضا كفلسطينيين نراه ونعاني منه يوميا وهو مسعى احتلالي للقضاء على حلم اقامة الدولة الفلسطينية، ولكن المطلوب ليس مجرد الاستنكار والادانة وانما اتخاذ خطوات جادة وعملية لردع الاحتلال ووقف ممارساته التي تقود المنطقة الى الدمار والحروب سواء طال الزمان او قصر، وسوف يعاني العالم كله لاحقا نتيجة هذا الذي يقوم به الاحتلال.
نحن يا دول الاتحاد الاوروبي سئمنا من تكرار الأقوال ونريد أعمالا حقيقية لترجمة الأقوال الى أفعال.. !!

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *