Connect with us

عربي ودولي

حزب الله اللبناني يندّد بقرار أستراليا تصنيفه بأسره “منظمة إرهابية”

بيروت- (أ ف ب)- ندّد حزب الله اللبناني الأربعاء بقرار أستراليا تصنيفه بأسره كمنظمة إرهابية، بعد توسيعها نطاق العقوبات التي كانت تشمل حصراً جناحه العسكري، معتبراً الخطوة بمثابة “انصياع” لـ”الإملاءات الأميركية والصهيونية”.

صنّفت أستراليا الأربعاء حزب الله بأسره “منظمة إرهابية”. وقالت وزيرة الداخلية كارين أندروز إنّ التنظيم المدعوم من إيران “يواصل التهديد بشنّ هجمات إرهابية وتقديم الدعم للمنظمات الإرهابية” ويشكّل تهديداً “حقيقياً” و”موثوقاً به” لأستراليا، من دون أن تذكر الأسباب التي دفعتها لاتخاذ القرار.

أدان حزب الله في بيان “بشدة” قرار السلطات الأسترالية، واعتبره “انصياعاً ذليلاً للإملاءات الأميركية والصهيونية وانخراطاً أعمى في خدمة المصالح الإسرائيلية وسياستها القائمة على الإرهاب والقتل والمجازر”.

واعتبر أن “القرار وما سبقه من قرارات مماثلة (..) لن يؤثر” على “موقف حزب الله وحقه الطبيعي بالمقاومة والدفاع عن بلده وشعبه ودعم حركات المقاومة ضد الاحتلال والعدوان الصهيوني”.

وبموجب القرار، بات الانتماء الى حزب الله أو تمويله محظوراً في أستراليا حيث تعيش جالية لبنانية كبيرة.

وحزب الله بأسره مصنّف في الولايات المتّحدة منظمة إرهابية خلافاً لما هو عليه وضعه في دول أخرى اكتفت بإدراج جناحه العسكري على قائمتها للمنظمات الإرهابية وأبقت جناحه السياسي خارج إطار العقوبات، وذلك خشية منها أن تعقّد مثل هذه الخطوة صلاتها بالسلطات اللبنانية.

وفي لبنان، يمتلك حزب الله ترسانة ضخمة من السلاح، ويعدّ القوة السياسية والعسكرية الأبرز في البلاد. كما يُعد لاعباً أساسياً في سوريا والعراق مروراً باليمن.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *