ar Arabic
ar Arabicen Englishde German
Connect with us

فلسطين

هيئة الأسرى: الأسير وائل الشاعر وشهادة اعتقال جديدة

رام الله- “القدس” دوت كوم- تواصل دولة الاحتلال الإسرائيلي سياستها العنصرية الممنهجة تجاه الأسرى الفلسطينيين ابتداءً بلحظة الاعتقال مرورا بالتحقيق وحتى صدور الحكم بالسجن، وفق ما أفادت به هيئة شؤون الأسرى والمحررين.

وعرضت الهيئة في تقريرها اليوم الأحد، ما تعرض له الأسير وائل سلمان صادق الشاعر (26 عامًا) من جنين، حيث نكل وعذب أثناء اعتقاله والتحقيق معه وهجم أكثر من 10 جنود على سيارته وإنهالوا عليه بالضرب المبرح. قائلًا: “من شدة الضرب الذي تلقيته رأيت موتي بعيني”.

وبعدها قيد جنود الاحتلال يديه وعصبوا عينيه واقتادوه إلى معسكر حوارة وفتشوه بطريقة مهينة، حيث جرد من ملابسه باستثناء الداخلي واستمروا بضربه ضربًا شديدًا حتى استفرغ مرتين.

وأضاف الشاعر أن الظروف في معتقل حوارة قاسية ومحبطة جدًا، ونوعية الأكل سيئة وكميته قليلة، وكنا ننام ونحن جائعون، إلى جانب هذا كنا 3 معتقلين بالغرفة والمرحاض فقط معد للتبول وبدون ستارة، مما يخدش الحياء وينتهك خصوصية الإنسان، أما الإخراج فالمرحاض والدش خارج الغرف بساحة الفورة، ولا يسمح باستعمالهما إلا 3 مرات باليوم وعلى أوقات الفورة المحددة بنصف ساعة فقط، دون ماء ساخن أو شامبو ودون ليفة أو فرشاة ومعجون أسنان، وبالنسبة للملابس بلوزة واحدة وغيار داخلي صغير الحجم غير مناسب له.

وهذا هو الاعتقال الثاني للأسير وائل الشاعر، حيث اعتقل سابقًا عام 2016 وأمضى 3 سنوات ونصف في السجن، إلى جانب حكمه (وقف تنفيذ 18 شهرًا لمدة 5 سنوات)، وفق ما ذكرت الهيئة.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *