Connect with us

رياضة

“مواهب الغد” عنوان التميز والابداع في الاكاديميات المتخصصة بكرة القدم تحيي الذكرى السادسة لانطلاقتها


رام الله- احتفلت أكاديمية مواهب الغد بمرور ست سنوات على إبصارها النور وتأدية رسالتها الرياضية التربوية بامتياز، بحفل في فندق الملينيوم حضره جميع اللاعبين وأهاليهم وجمع من الشخصيات الرياضية والاعتبارية.
بدأ الحفل الذي أدى عرافته الإعلامي خليل جاد الله بالسلام الوطني وقراءة الفاتحة على أرواح شهداء الوطن، تبعهما كلمة لمؤسس الاكاديمية والمشرف عليها حسام شلباية تطرق خلالها إلى الصعوبات التي واجهت تأسيس الاكاديمية حين انطلقت بعشرة لاعبين ومدربين اثنين وكيف تحول الحلم لحقيقة بحيث أصبحت الاكاديمية تضم أكثر من 400 طفل يشرف عليهم 20 متدربًا مؤهلاً من الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم.


وقدم شلباية جزيل شكره للأهالي على اهتمامهم بأطفالهم ومتابعة عالمهم الاحترافي بكرة القدم، مطالبًا إياهم بمواصلة هذه الاهتمام وحضور تدريباتهم.
وأكد أن الأكاديمية ستواصل رسالتها نحو تطوير اللاعبين وتقديمهم للعالمية جنبًا الى جنب مع الاهتمام بالجوانب التربوية والأخلاقية والعلمية.


وتطرق شلباية للاتفاقيات التي أبرمتها الأكاديمية مع نادي اسبانيول الإسباني ومشاركتها في البطولات العالمية التي أقيمت في إسبانيا ومصر، وآخر نشاطاتها الدولية زيارة نادي برشلونة وإلقاء كلمة في برلمان كتالونيا.
وتحدث شلباية في سياق كلمته بالحفل حول المشاريع المستقبلية التي أكد أنها ستكون بمثابة مفاجأة سارة للجميع سواء على صعيد المشاركات في بطولات جديدة او استقدام مدربين أجانب واطلاق أكاديمية خاصة للفتيات والمشاركة في بطولة الاتحاد الرسمية.
وفي ختام كلمته، شكر شلباية رفيق دربه مدير الأكاديمية فراس العاروري والطاقم الفني للأكاديمية واعتبرهم جميعا شركاء حقيقيين في النجاح.


وشكرت إحدى أمهات أطفال الأكاديمية في كلمة نيابة عن أهالي المنتسبين لها وشكرت الأكاديمية وطاقمها على اهتمامهم وحرصهم على تطوير أبنائهم، ومتابعة كل صغيرة وكبيرة تخصهم وتنمي مهاراتهم.
وتطرق الإعلامي الرياضي المخضرم محمد سدر في كلمة بالحفل، إلى فوز الأكاديمية بلقب أفضل أكاديمية في الوطن في الاستفتاء الذي قدمته الدائرة الرياضية في صحيفة “الحياة الجديدة”، وأشاد بالأكاديمية وطاقمهما الفني والاداري، مؤكدا للأهالي أن أطفالهم بأيد أمينة وهم يتجهون نحو العالمية في حال التزامهم ببرامج الاكاديمية.


وقدم سدر درعا للأكاديمية لمناسبة احتفالها بسادس عام على انطلاقتها وتميزها في أداء رسالتها فيما يخص النشء وتطوير مهاراتهم الكروية وصقل شخصيتهم.
وتخلل الحفل عرض فيديوهات للمشاركات السابقة وخطط المشاريع المستقبلية ولقطات مميزة للاعبين وكلمات صادقة لذويهم، كما استعرض بطل العرب في “الفري ستايل” يوسف الحواري مهارته وشاركه العديد من الأطفال في جو مميز وبهيج.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *