Connect with us

رياضة

بطولة فرنسا: موناكو-ليل في مواجهة الجريحين وليون-مرسيليا في صدام الطموحَين


باريس (أ ف ب) -مع مكوثهما المخيّب في منتصف جدول الترتيب، سيتواجه ليل حامل اللقب مع مضيفه موناكو في لقاء الجريحَين في افتتاح المرحلة الرابعة عشرة من الدوري الفرنسي لكرة القدم الجمعة، والتي ستشهد الأحد مواجهة مرتقبة بين مرسيليا ومضيفه ليون الطموحَين للبقاء على مسافة من المراكز الأوروبية.
ومع العودة الى منافسات “ليغ1” بعد انتهاء النافذة الدولية التي شهدت اكتمال عقد المنتخبات العشرة المتأهلة مباشرة الى كأس العالم 2022 في قطر، وبينها المنتخب الفرنسي حامل اللقب، سيسعى المتصدر باريس سان جرمان للحفاظ على فارق النقاط العشر عندما يستضيف نانت السبت.
يعاني ليل حامل اللقب وموناكو صاحب المركز الثالث في الموسم الماضي الأمرين هذا الموسم، إذ يحتل الأوّل المركز الثاني عشر (16 نقطة) وهو لم يذق طعم الفوز في مبارياته الاربع الاخيرة، فيما يتقدم عليه الثاني بنقطتين ومركز عقب خسارة وتعادل في آخر مباراتين.
ومع خمس هزائم في الدوري ومباريات محبطة وعقم هجومي واضح، يتواجه الفريقان بصورة مشابهة الجمعة في استاد لويس الثاني.
ويخوض ليل المباراة قبل استضافته لسالزبورغ النمسوي الثلاثاء في الجولة الخامسة ما قبل الاخيرة من دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا، بعدما عزز حظوظه ببلوع الدور ثمن النهائي بفوز مهم 2-1 على إشبيلية في الأندلس ليتقدم الى المركز الثاني متخلفًا بنقطتين عن ضيفه المقبل.
أما محليًا، فلم يحقق أي فوز في الدوري منذ الثالث من تشرين الاول/أكتوبر الفائت عندما تفوق على مرسيليا 2-صفر.
في المقابل، يتصدر موناكو مجموعته في الدوري الاوروبي “يوروبا ليغ” بفارق نقطتين عن ريال سوسييداد الاسباني الذي يستضيفه في الامارة الخميس المقبل، إلاّ أنّ رجال المدرب الكرواتي نيكو كوفاتش فشلوا في تسجيل أي هدف في المباريات الثلاث الاخيرة في جميع المسابقات.
يلتقي باريس سان جرمان مع نانت العاشر ومهاجمه كيليان مبابي بفورمة خارقة، بعد أن سجل خمسة أهداف خلال مباراتي منتخب الديوك ليساهم في تأهلهم الى النهايات العالمية للدفاع عن لقبهم.
كما حجز النجم الآخر ليونيل ميسي مقعده الى قطر مع المنتخب الارجنتيني وقد يكون متاحًا ضد نانت بعد أن غاب عن مباراتي لايبزيغ الالماني وبوردو. أما البرازيلي نيمار الذي غاب عن منتخب بلاده الضامن تأهله الى النهائيات، فمن غير المرجح أن يلعب لإصابة عضلية تعرض لها في التمارين مع السيليساو.
وستكون هذه المباراة استعدادية لفريق العاصمة قبل المواجهة المرتقبة والصعبة ضد مضيفه مانشستر سيتي الإنكليزي الساعي للثأر الاربعاء في دوري الابطال، بعد أن تفوق عليه 2-صفر في المباراة الاولى في باريس في أواخر أيلول/سبتمبر الماضي.
ويحتل سان جرمان المركز الثاني بفارق نقطة عن خصمه المقبل ومتقدمًا بأربع نقاط عن كلوب بروج البلجيكي، فيما يتذيل لايبزيغ بنقطة يتيمة.
ومُني فريق المدرب الارجنتيني ماوريسيو بوكيتينو بخسارة وحيدة هذا الموسم في الدوري كانت ضد رين في المرحلة التاسعة، مقابل 11 انتصارًا وتعادل.
ويحلّ لنس الثاني، المتخلف بعشر نقاط عن سان جرمان، ضيفاً على بريست السابع عشر الاحد، فيما يبحث نيس الثالث (23 نقطة) عن العودة الى سكة الانتصارات عندما يسافر الى كليرمون.
ويدرك ليون، السابع محليًا والمتألق أوروبيًا بعد أن ضمن صدارة مجموعته في يوروبا ليغ، قبل أن يسقط سقوطًا مدويًا (4-1) في رين، أن عليه الفوز ضد ضيفه مرسيليا الاحد في ختام المرحلة إذا ما أراد الاقتراب من المقاعد الاوروبية.
إلا أن المهمة لن تكون سهلة أمام النادي المتوسطي الرابع (23 نقطة) الذي لم يذق طعم الهزيمة محليًا في مبارياته الخمس الاخيرة، إلا أنه اكتفى بخمسة تعادلات في آخر سبع مباريات في جميع المسابقات.
ويحتل مرسيليا المركز الثالث في مجموعته في “يوروبا ليغ” بفارق نقطة عن لاتسيو الايطالي الثاني وأربع عن غلطة سراي التركي المتصدر الذي يحلّ عليه في إسطنبول الخميس.
وكانت رابطة الدوري أعلنت الاربعاء فرض عقوبة على مرسيليا بلعب مباراة على أرضه خلف أبواب موصدة، على خلفية المشاكل وأعمال الشغب التي وقعت في ملعب “فيلودروم” خلال المباراة ضد سان جرمان الشهر الفائت. وسيستقبل تروا الاسبوع المقبل من دون جماهيره.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *