Connect with us

عربي ودولي

سجن تونسية عائدة من سورية قاتلت في صفوف داعش

تونس- (د ب أ)- أفادت إذاعة محلية في تونس اليوم الإثنين، بأن دائرة متخصصة في قضايا الإرهاب بمحكمة العاصمة قضت بسجن مواطنة عائدة من سورية بتهمة القتال في صفوف تنظيم متطرف.

وتجيز القوانين في تونس للسلطات ملاحقة مواطنيها المتورطين في قضايا إرهابية خارج البلاد، بالاعتماد على قانون مكافحة الإرهاب وغسل الأموال الذي صادق عليه البرلمان في .2015

وقالت إذاعة “موزاييك اف ام” الخاصة إن المحكمة قضت بسجن التونسية العائدة من سورية سبع سنوات بتهمة القتال مع تنظيم داعش المتطرف.

وبحسب المعلومات التي أوردتها الإذاعة، فإن المتهمة تحولت إلى سورية عبر ليبيا وتركيا سنة 2014 وبعد فترة من دخولها الأراضي السورية انضمت إلى تنظيم داعش الإرهابي، وتدربت على القتال وتزوجت من قيادي بالتنظيم وأنجبت منه ولدين قبل أن يلقى حتفه في إحدى الغارات الجوية للتحالف الدولي ضد التنظيم. 

وأفاد نفس المصدر أن المتهمة تم تسليمها من طرف السلطات التركية إلى نظيرتها التونسية ليتقرر محاكمتها من أجل ما نُسب إليها من أفعال.

ومع اندلاع الاحتجاجات ضد نظام الرئيس السوري بشار الأسد، شق المئات من التونسيين طريقهم إلى سورية للقتال في صفوف التنظيمات الإسلامية ومن بينها تنظيم داعش.

ولا توجد أرقام دقيقة حول أعداد المقاتلين التونسيين في الخارج لكن الحكومة كانت أشارت في نهاية 2016 إلى أن الرقم يناهز 2900 مقاتل معظمهم في سورية.

ويخضع المئات ممن عادوا إلى تونس للملاحقة القضائية أو الرقابة الإدارية.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *