Connect with us

عربي ودولي

ميقاتي يعلن عن توصله وعون إلى اتفاق على خارطة طريق لإخراج لبنان من الأزمة الحالية

بيروت- (د ب أ) –  أكد رئيس الحكومة  اللبنانينة نجيب ميقاتي اليوم الخميس عزمه  على معالجة ملف العلاقة مع المملكة العربية السعودية ودول الخليج الشقيقة وفق القواعد السليمة ، مشيرا إلى أنه لن يترك هذا الملف أبداً عرضة للتساجل السياسي.


وقال ميقاتي ، في مؤتمر صحفي من السرايا  الحكومي اليوم  ، :”مخطئ من يعتبر أنه يستطيع إخراج لبنان من حضنه العربي وخصوصاً السعودية” ، مشيرا إلى أن المواقف الشخصية لوزير الإعلام (جورج قرداحي) أدخلت لبنان في محظور المقاطعة من قبل دول الخليج.


وكرر رئيس الوزراء اللبناني دعوته إلى وزير الإعلام بـ “تحكيم ضميره وإتخاذ الموقف الذي ينبغي اتخاذه  وتغليب المصلحة الوطنية على الشعارات الشعبوية”.


ولفت إلى أن الحكومة تعرّضت للتعطيل من داخلها ، مشيرا إلى أنه “بعد شهر من عمر الحكومة واجهنا أول امتحان وقررنا عدم التدخل بالقضاء بأي شكل من الأشكال وحاولنا بكل قوة أن ندع ملف انفجار المرفأ في القضاء وعدم التدخل به”.
وأكد ميقاتي أن “مجلس الوزراء هو المكان الطبيعي لمناقشة الملفات بعيدا عن الإملاءات و لا يمكن لأي فريق لبناني أن يختصر البلاد بمفرده ، ومخطئ من يعتقد أن التعطيل ورفع السقف السياسي هو الحل”.


وشدد ميقاتي  على أن  الاستحقاق الأبرز المطلوب هو إجراء الانتخابات النيابية في موعدها والتي ستحدد توجه البلد الفعلي .
وكانت البحرين والسعودية والكويت طلبت من سفراء لبنان لديها مغادرة بلادهم واستدعت سفراءها من بيروت، وذلك بسبب التصريحات التي أدلى بها الوزير قرداحي ضد تحالف دعم الشرعية الذي تقوده السعودية في اليمن.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *