Connect with us

عربي ودولي

زعيم المعارضة اليابانية يعتزم الاستقالة من رئاسة حزبه بعد الأداء الضعيف في الانتخابات

طوكيو -“القدس” دوت كوم- (د ب أ)- قال زعيم الحزب الدستوري الديمقراطي، المعارض الرئيسي في اليابان، يوكيو إيدانو، اليوم الثلاثاء إنه سوف يستقيل من المنصب الذي شغله منذ تأسيس الحزب قبل أربعة أعوام، بعد الأداء الضعيف للحزب في الانتخابات العامة.
وذكرت وكالة “كيودو” اليابانية للأنباء أن إيدانو قال خلال اجتماع للحزب: “حدث ذلك بسبب عدم كفاءتي … اعتذر من صميم قلبي لكل الأعضاء التنفيذيين في الحزب، ولأنصارنا في أنحاء البلاد، والأهم من ذلك كله لزملائنا الذين أخفقوا في الانتخابات، للأسف”.
كان إيدانو 57/ عاما/ انتقد طريقة تعامل رئيس الوزراء فوميو كيشيدا وأسلافه في مواجهة وباء كورونا، داعيا إلى تغيير حكومة الائتلاف الحاكم بقيادة الحزب الليبرالي الديمقراطي.
وتقلص عدد مقاعد الحزب الدستوري الديمقراطي الياباني في مجلس النواب المكون من 465 مقعدا، من 110 مقاعد إلى 96 مقعدا رغم التوقعات بتحقيق مكاسب بعد توحيد المرشحين مع أحزاب معارضة أخرى بما في ذلك الحزب الشيوعي الياباني.
وقال إيدانو إنه سوف يبقى في المنصب حتى نهاية الجلسة البرلمانية الخاصة المقررة يوم 10 تشرين ثان/نوفمبر الجاري، وإن المنافسة على زعامة الحزب سوف تبدأ بعد ذلك بوقت قصير.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *