Connect with us

فلسطين

وقفة في جنين للمطالبة باسترداد جثامين الشهداء واسناداً للأسرى

جنين- “القدس” دوت كوم- علي سمودي- طالبت عوائل الشهداء والأسرى والقوى والفصائل ومؤسسات وفعاليات محافظة جنين، المؤسسات الحقوقية والدولية، التحرك لوضع حد لجرائم الاحتلال المستمرة خاصة باحتجاز جثامين الشهداء في مقابر الارقام وحملات القمع والتنكيل بحق الحركة الأسيرة وخاصة فرسان الحرية الذين أعيد اعتقالهم بعد انتزاع حريتهم من سجن جلبوع .

جاء ذلك، خلال الوقفة التي نظمتها القوى الوطنية والاسلامية اليوم السبت، في خيمة الاعتصام المفتوحة بميدان عميد الأسرى كريم يونس في جنين، للمطالبة للمطالبة باسترداد جثامين الشهداء، ودعماً وإسناداً للأسرى.

وفي كلمات عضو المجلس الثوري لحركة فتح، رئيسة الإتحاد العام للمرأة الفلسطينية في جنين وفاء عفيف زكارنة، وعضو المكتب السياسي للجبهة العربية الفلسطينية مفلح نادي، ومنسق فصائل العمل الوطني والإسلامي راغب أبو دياك، ونائب رئيس اللجنة الشعبية للاجئين في محافظة جنين فداء تركمان والصحفي ثائر أبو بكر، ثمنوا مبادرة اسر الشهداء واصرارهم على اقامة هذه الخيمة لفضح جرائم الاحتلال وانتهاكاته من خلال سياسة العقاب برفض الافراج عن جثامين الشهداء ضارباً عرض الحائط كافة الشرائع والاعراف والقوانين الدولية، مطالبين الجميع بالالتفاف حول هذه الأسر المناضلة واعلاء صوتها وايصال رسالتها لكافة المحافل.

وشدد المتحدثون على ضرورة رص الصفوف وحشد طاقات شعبنا لتعزيز الوحدة الوطنين الخيار الوحيد لمواجهة الاحتلال ومخططاته وعدوانه المستمرعلى الشهداء والاسرى والبشر والمقدسات والارض والحجر، مجددين العهد على الوفاء للشهداء ومواصلة مسيرتهم حتى دحر الاحتلال.

وأكد المتحدثون، تضامنهم ودعمهم الكامل مع الحركة الاسيرة لوضع حد لتصعيد الاحتلال المستمر بحقها، وفي مقدمتهم الأسرى السبعة المضربين عن الطعام، والذين يمرون بأوضاع صحية خطيرة، محملين الاحتلال المسؤولية كاملة عن حياتهم، كما طالبوا بوقف استهداف الأسرى الستة الذين انتزعوا حريتهم من سجن “جلبوع” وأعيد اعتقالهم ، واخراجهم فوراً من زنازين العزل.

وأكد المعتصمون، حرصهم على مواصلة الاعتصام والدعم لفعاليات الخيمة حتى يتم استرداد جثامين الشهداء، ونيل الأسرى حريتهم.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *