Connect with us

عربي ودولي

دمشق تندّد بتجديد تركيا تفويض جيشها شن عمليات في سوريا والعراق

دمشق- (أ ف ب)- ندّدت وزارة الخارجية السورية السبت بتجديد البرلمان التركي لعامين التفويض الممنوح للحكومة من أجل القيام بعمليات عسكرية “عبر الحدود” في العراق وسوريا.

وينتهي السبت العمل بالتفويض الحالي الذي تمّ تجديده بانتظام منذ 2013 لعام واحد.

ونقل الإعلام الرسمي عن “مصدر مسؤول” في وزارة الخارجية السورية، تعليقاً على القرار التركي “تدين سوريا بأشد العبارات القرار الصادر عن البرلمان التركي(…) لإرسال قوات عسكرية إلى العراق وسوريا”.

وقال المصدر إن “سياسات رئيس النظام التركي باتت تشكل تهديداً مباشراً للسلم والأمن”، مندداً باستمراره في “شن الاعتداءات العسكرية على الأراضي السورية، وفي خرق قرارات مجلس الأمن ذات الصلة بالوضع في سوريا”.

ويشنّ الجيش التركي عمليات بشكل متكرر في العراق وسوريا. وتدخل منذ كانون الثاني/يناير 2020 في ليبيا بطلب من حكومة الوفاق الوطني التي كانت تدير شؤون البلاد حينها.

وينتشر الجيش التركي منذ عام 2016 في سوريا، خصوصاً في منطقة إدلب (شمال غرب) التي تسيطر عليها هيئة تحرير الشام (النصرة سابقاً) وفصائل معارضة مقاتلة. كما ينتشر وفصائل سورية موالية له في مناطق حدودية سيطر عليها إثر هجمات استهدفت تنظيم الدولة الإسلامية أو المقاتلين الأكراد الذين تصنفهم أنقرة “إرهابيين”.

وشنّت أنقرة والفصائل السورية الموالية لها، ثلاث عمليات واسعة النطاق في السنوات الأخيرة (2016-2017 و2018 وتشرين الأول/أكتوبر 2019) على طول حدودها مع سوريا.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *